أسعار المواد الملتهبة في السوق المحلية تبرّد عند نية التصدير

ارتفعت أسعار الخضار خلال الأسبوع المنصرم بشكل كبير ولم يجد أحد نفسه مضطراً للبحث عن المسببات في ظل فوضى السوق التي أصبحت معتادة خلال الأزمة، حيث إن صعوبة وصول المواد وهامش الاحتكار غير القابل للضبط بالوسائل العادية للبيروقراطية الحكومية وعدم…

المستهلك شماعة الساعين لإلغاء «ترشيد الاستيراد»!..

هي أسابيع فقط كانت كافية لإخراج أصوات «استغاثة» المستوردين إلى العلن، للمطالبة بإيقاف سياسة ترشيد الاستيراد، وهم من عاشوا بأغلبهم على أرضية تحقيق الأرباح الخيالية، عبر استسهال استيراد السلع بأسعار زهيدة، لتباع في الأسواق المحلية بأسعار مضاعفة خلال العقد الماضي

«كل الحق عالرسوم الجمركية»!

رأى مدير عام الجمارك مجدي حكمية أن القضاء على التهريب لا يتم بملاحقة المهربين، وإنما عن طريق إيجاد أنظمة وآليات عمل سليمة ورشيدة، من شأنها دفع المتعامل مع الجمارك إلى التصريح الصحيح من دون أي ضغوط

«الكبار» يعيقون سير عجلة الحل..

تتقاطع جملة من القضايا اليوم لتوضح أن أصحاب الربح الكبير غير الشرعي يتحولون إلى عبء اقتصادي يزداد ثقلاً خلال الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد على أثر أزمتها الوطنية التي تمتد على أكثر من عامين.. تتحول مصالح هؤلاء الضيقة إلى مفصل…

ليس التجار فقط ...«الكل» مدان بهدر القطع

أصدر المصرف المركزي في سورية تعميماً لجميع المصارف المسموح لها التعامل بالقطع الأجنبي بالتريث حالياً بمنح أي قروض أو تسهيلات ائتمانية مباشرة جديدة بالليرات السورية لأغراض تمويل المستوردات (باستثناء السقوف الائتمانية غير المستغلة وغير القابلة للإلغاء) بدءا من تاريخ إصدار…

الفروج بالجملة والمفرق.. والحل بفروج الدولة «المبرد»..

نتاج الفروج المحلي في المداجن يشغل حوالي 5% من السوريين، رقم كبير ولكنه معقول لقطاع إنتاجه يصنف سورية الرابعة عربياً من حيث إنتاج بيض المائدة والفروج، فالمنتج الزراعي الذي ساهم بتغطية الحاجة المحلية، وبتحقيق فائض تصديري مهم من بيض المائدة،…

«إعادة الإعمار» فاتورة اقتصادية لدعم سياسي ستدفع من جيوب السوريين فعلياً!!..

تحضّر دول وجهات إقليمية ودولية كثيرة نفسها لمرحلة إعادة الإعمار في سورية، فالشركات الأوروبية ترصد الفرص المتاحة، وتتهيّأ لها، وكذلك يفعل الأمريكان وسواهم من الدول الكبرى على الساحتين الدولية والإقليمية، ،

هيئة المنافسة.. و«تحاليلها الإبداعية»!

في تحليل إبداعي لحالة «الفلتان» التي تعيشها الأسواق المحلية، أشارت الهيئة العامة للمنافسة ومنع الاحتكار إلى أن الأزمة الراهنة تركت آثارها الواضحة على المنافسة في الأسواق الداخلية،