«جائحة إنسانية» فرصة استغلال جديدة!!

بدايةً، نحن كمواطنين سوريين وكشعب سوري يلي فينا عنجد مكفينا.. ومتل ما بيقولوا مو ناقصنا شي يزيدها علينا!! بيكفينا الاستغلال وإجحاف بحقنا مو بهل التسع سنين بس!! لاء أبداً من قبل سنين الحرب حتى، بس زاد علينا النهب والاستغلال والشحتفة…

شبح «الكورونا».. ما حدا ع راسو خيمة

في هذه الأيام، وفي الأيام القليلة القادمة، وعلى ضوء الخشية المشروعة من تفشي وباء «الكورونا»، الذي لا يقف عند حدود، ولا يميز بين الشرائح والطبقات الاجتماعية، ربَّما يدرك البعض أخيراً لماذا من الضروري أن يكون هناك جهاز دولة قوي ومتماسك،…

رفع الأسعار.. ما خفي أعظم!

يتخَّوف المواطنون، وخاصة المفقرين، من سلسلة رفع للأسعار تطال بقية المحروقات ومصادر الطاقة، وذلك على إثر رفع سعر مادة البنزين الذي جرى مطلع الشهر.

الإنتاج الزراعي يُدفع إلى مهب الريح رسمياً

تعرض قطاع الإنتاج الزراعي بشقيه، النباتي والحيواني، لأضرار كبيرة خلال سنوات الحرب والأزمة وبسببها، بالإضافة إلى جملة الصعوبات التي كان يواجها خلال سنوات ما قبل الحرب، ليتم استكمال الضرر من خلال بعض القرارات والإجراءات الرَّسمية، القديمة والمستجدة.

محافظة دمشق والبحث عن الأرباح

بوابة استثمار وربح جديدة يجري العمل على قوننتها من قبل محافظة دمشق ولمصلحتها، تقاسماً مع أصحاب المطاعم والفعاليات التجارية، من خلال استيفاء مبالغ مالية مقابل استثمار بعض المساحات أمام هذه المطاعم والفعاليات لتنظيم مواقف السيارات فيها.

جنون الأسعار والجور الحكومي

لم تقف الأسعار عن الارتفاع خلال الفترة الماضية، بل ما زالت مستمرة بالارتفاع على حساب استنزاف الجيوب، والمزيد من تقليص سلة الاستهلاك اليومي للأسر المفقرة، كماً ونوعاً، كما على حساب الكثير من الحاجات الضرورية الأخرى، بما في ذلك الخدمات.

شوية نق وشحتفة مو أكتر!!

بما إنو تعودنا كل كم يوم في إلنا قرار فريد من نوعوا، وأبداً ما بيكون لصالحنا أو بيصب بمصلحة المواطن السوري المشحتف، ويلي ملعونة أفطاسوا من الغلا وتدني المستوى المعيشي والبطاقة الذكية تبعون وهل الكليشة هي تبع الذل والإذلال....

فيسبوكيات

نفتتح فيسبوكيات هذا الأسبوع ببوست متداول على الصفحات الخاصة والعامة تعقيباً على واقع ارتقاع الأسعار الجنوني، يقول البوست: