عرض العناصر حسب علامة : الكيان الصهيوني

ليست هزيمة نتنياهو وحده stars

في منتصف الشهر الجاري فاز ائتلاف سياسي جديد بنتيجة التصويت في الكنيست «الإسرائيلي»، ليطوي كيان العدو بذلك ما يزيد عن عقدٍ من حكم رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو. فهل هي حقاً مجرد هزيمة لهذا الأخير كما تحاول بعض الأصوات أن تقول، أم أن الموضوع يتعدّى حدود الهزيمة الشخصية؟

صافرات إنذار في غلاف غزة مع قصف العدو لأهداف تابعة للمقاومة stars

قالت هيئة البث «الإسرائيلية» (كان)، مساء الخميس، بأن صافرات الإنذار دوت في المستوطنات المحيطة بقطاع غزة، على خلفية مهاجمة قوات جيش الاحتلال منصات إطلاق الصواريخ التابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

مؤتمر «نسوية أعمال» تطبيعي صهيوني في دبي stars

كشفت صحيفة «إسرائيل اليوم»، التابعة لإعلام العدوّ، بأنّ مؤتمر «سيدات وأعمال» الصهيوني السادس، الذي تنظمه شركة «إسرائيلية» تدعى «ساميط إكسبرس» سوف ينعقد لأول مرة في دبي من 18 حتى 21 من شهر حزيران/يونيو الحالي، بمشاركة 250 «سيدة إسرائيلية وإماراتية» وفقاً للصحيفة.

مسيرة «الأعلام» الاستفزازية اليوم: دعوات فلسطينية للاشتباك و«القبة الحديدية» تستنفر stars

رفعت شرطة وجيش الاحتلال حالة التأهب في صفوف قواتهما، تحسباً من تصعيد أمني يعقب «مسيرة الأعلام» الاستفزازية التي ينظمها المستوطنون واليمين المتطرف في القدس المحتلة، عصر اليوم الثلاثاء. ونصب جيش الاحتلال بطاريات «القبة الحديدية» تحسباً من إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة، فيما نشرت الشرطة الآلاف من أفرادها في القدس و«المدن المختلطة»، وفي وادي عارة والجليل الأسفل، تحسباً لمواجهات احتجاجاً على استفزاز المستوطنين.

هل ستستطيع «إسرائيل» تَحمُّل ثَمَنِ «لعبها» بالنار في إيران؟ stars

يبدو أن العمليات الإرهابية الصهيونية في الإقليم تشهد حلقة جديدة من التصعيد مؤخراً، عبر استهدافها لمصالح إيران في الداخل والإقليم. فمن حادث 2 حزيران على سفينة الإسناد البحرية الإيرانية «خرج»، التي احترقت ودُمّرَت بالكامل وغرقت في خليج عمان، مروراً باندلاع حريق في مصفاةٍ لتكرير النفط في ضواحي طهران بعد ساعات قليلة، إلى عدة حرائق بمنشآت نفطية في منطقة الأهواز جنوب غربي إيران يومي ٤ و٥ حزيران... ويأتي التصعيد في توقيت حرج قبيل إنجاز المراحل الأخيرة من مفاوضات الملف النووي التي تبشّر بمكاسب مهمة للشعب الإيراني. في حين تربط بعض التحليلات النشاط الإرهابي للمخابرات «الإسرائيلية» أيضاً بما قبل الانتخابات الرئاسية الإيرانية، وبالمأزق الخاص لحكومة نتنياهو التي تغادر السلطة ممرّغة بالهزيمة في معركة غزة، ولرئيسها الذي يواجه أيضاً تهماً بالفساد. ولكن لا يمكن فصل المأزق الخاص لبعض قوى الاحتلال عن المأزق التاريخي العام لكيانه بأكمله. فإذا كانت معادلة الردّ على اعتداءات الاحتلال في الداخل الفلسطيني قد ارتفعت إلى قصف تلّ أبيب، فكيف ستكون معادلة الردود اللاحقة على الاعتداءات الصهيونية إقليمياً من حيث الحجوم والشدات والأهداف؟ 

حكم مارتين وتراجع وزن «إسرائيل» في أمريكا stars

لطالما كان لأصدقاء «إسرائيل» وللوبيات الضغط المرتبطة بهم، حظوة في الولايات المتحدة تجعل من داعمي «إسرائيل» مرتاحين إلى قدرتهم على تمرير ما يريدون دون الكثير من الضجّة. لكن لم تعد هذه هي الحال منذ اشتداد الأزمات الأمريكية، وتحوّل «إسرائيل» بشكل متزايد إلى عبء على الآلة الإمبريالية العالمية.

الصمت عن جرائم «إسرائيل» قد يصبح شرطاً «قانونياً» لمنح الجنسية الألمانية stars

دعا ماتياس ميدلبرغ، السياسي المحلي في حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي CDU (الذي تنتمي إليه أنغيلا ميركل)، إلى إدخال تعديلٍ على قانون الجنسية الألماني، بحيث يتم رفض منح الجنسية في ألمانيا للأجانب الذين ارتكبوا ما سمّاه «أعمالًا معادية للسامية».

No Internet Connection