«شبح» يعمل بيننا.. من يصنع العاهات في شوارع العاصمة؟

من كلية الحقوق في البرامكة امتداداً حتى وكالة سانا، فوق جسور المشاة المنتشرة في أقدم عاصمة مأهولة بالتاريخ، على الطريق الممتدة أمام مدرج الجامعة وصولاً إلى المتحف الحربي، في نزلة الحلبوني وصولاً إلى محطة الحجاز، على طول شارع النصر وأمام…

عدادات إلكترونية لناس وناس

قامت مديرية كهرباء إدلب مؤخراً بتبديل العدادات الكهربائية القديمة بعدادات إلكترونية حديثة، وهذه خطوة جيدة، وكان الناس بانتظارها في مختلف أرجاء المحافظة!

مدينة منبج مصابة بالشلل

لم يعقد المكتب التنفيذي لمجلس مدينة منبج في الأسابيع السبعة الماضية أي اجتماع لأسباب غير معروفة.. وبالتالي فإن مصالح وأعمال المواطنين في مدينة منبج المتعلقة بمجلس مدينتهم، ما تزال معطلة منذ نحو شهرين.. 

تأمين وفق الأهواء

وصلتنا شكوى من المواطن بطي السلامة، وهو نقابيٌ عمالي سابق ومدير المعهد النقابي بدير الزور حالياً، على إحدى شركات التأمين، وهي (شركة الثقة)..

الحكومة تؤخر «الدعم» لتأخُّر محاسبتها!

سجلت مسألة إقرار الحكومة لآلية دعم المازوت حضوراً لافتاً في الصحافة المحلية، وعلى ألسنة الكثيرين من المحللين الاقتصاديين، والمهتمين بالشأن العام. وبعيداً عن الآليات المقترحة ومدى جدواها، كان اللافت هذا التأخر غير المفهوم وغير المبرر في إقرار آلية الدعم، حيث…

وزير.. ومدير.. ومدرسة مهملة

تقدم طلاب مدرسة برهان الدين شمدين بدمشق بشكوى يطالبون فيها مديرية تربية العاصمة بتأمين النظافة والخدمات الصحية، وخاصة دورات المياه العاطلة عن العمل، للمدرسة بالسرعة القصوى.

حتى الزفت.. زفت!

هذه الحكاية عن حارة ما في جرمانا.. بعد عمليات الحفر والنكش الملتوية التي طالت شوارعها، وبعد وضعها على لائحة الانتظار شهوراً عديدة.. حان دور صيانتها، فاستقدمت بلدية جرمانا أحد المتعهدين المعلومين ممن يتكلم لغتها ويفكر بعقلها، وكلفته بتعبيد بعض الشوارع…

البوكمال.. المدينة البائسة

لماذا أبناء البوكمال مهمشون؟ سؤال يطرحه أهالي البوكمال، وخاصة شريحة الشباب حملة الشهادات الجامعية وشهادات المعاهد المتوسطة، حيث يتساءلون: هل هناك قرار يقضي بعدم توظيفهم؟ 

جريمة ذات دلالة خاصة في محافظة اللاذقية هل هناك من يحاول إحياء ظاهرة «التشبيح» من جديد؟

لم تكن الرشوة، أو نهب، أو هدر المال العام الظواهر الوحيدة التي نتجت عن الفساد الاقتصادي والإداري، والتي شجعتها ونمّتها وحمتها السياسات الاقتصادية المتبعة، بل عادت للظهور مجدداً أعراض مرض خطير يهدد حياة وأمن المواطنين، وهو ظاهرة التشبيح والاعتداء كيفياً…