أخبار شارع الثقافة

 مسرح الرهان

عن مسرحية الحصان للكاتب يوليوس هاي تقدم المخرجة نائلة الأطرش عرضها الجديد المعنون بـ «الرهان» على خشبة تجمع مسرح سامه، وهو مسرحية كوميدية تعتمد المبالغة التهكمية الساخرة عبر المبالغة، وهو العرض الأول لها بعد تركها للمعهد العالي للفنون المسرحية، أما النص فهو تصور في خيال الكاتب لأحداث مفترضة تحدث في القرن الأول ميلادي، مع الإمبراطور كاليغولا في حانات قصور وشوارع روما. والعرض هو رهان من نوع آخر بالنسبة للمخرجة الأطرش بعد تردي واقع الكوميديا في سورية وارتباطها بمجموعة من المفاهيم الخاطئة المرتبطة بالتهريج والتهريج فقط.
سينوغرافيا العرض لنعمان جود، وصلحي الوادي مشرفاً موسيقياً، يشارك في هذا العرض 18 ممثلاً نذكر منهم، قصي الخولي، باسل خياط أندريه سكاف، محمد حداقي، ميسون أبو أسعد، محمد خير الجراح، هيمى اسماعيل، كميل أبو صعب، ناندة محمد، وائل رفاعي كفاح الخوص، علاء الزعبي. وبسام داود ممثلاً ومساعداً للإخراج. ويسبق المسرحية معرض للفنانين أدهم ونعيم إسماعيل.

 أوَّ

مسرحية للأطفال بدأ بتقديمها على خشبة مسرح القباني منذ فترة العرض من إخراج أمل حويجة، ويشارك في هذا العرض عدد من الممثلين نذكر منهم كلاً من مي سكاف حنان شقير، رغداء الشعراني، زينة ظروف،
ورفيف الساجر مساعدة للإخراج.

يوم الرقص العالمي
بدأ الراقص والمصمم الحركي معتز ملاطيه لي بالتحضيرات الأولية لإقامة يوم للرقص العالمي على مسارح دمشق، ومن المفترض أن يتجاوز ملاطيه لي المراحل الأولية الروتينية لإقامة هذا اليوم، والذي سيضم معظم العاملين في مجالي الرقص والتصميم الحركي من فرق و أشخاص لتقديم عروضهم في هذا اليوم.
 بالإضافة إلى تعريف بهذا الفن الحديث بمفهومه المسرحي نسبياً في سورية، وتجدر الإشارة إلى أن معتز ملاطيه لي المتخرج من أهم المعاهد في الرقص من أوربا وأمريكا يعتبر من أوائل من أدخلوا الرقص الحديث إلى سورية. > >

أصدقاء فاتح المدرس
افتتح في مرسم فاتح المدرس، معرض بعنوان أصدقاء فاتح المدرس ويضم كلاً من الفنانين الياس زيات - أسعد عرابي - نذير نبعة - محمود حماد - نصير شورى - لؤي كيالي - خالد المز - خزيمة علواني - غسان السباعي - فرانك بيك.
ويبدو أنها إحدى الخطوات لتفعيل مرسم فاتح المدرس (المعلم) كما يلقبه الكثيرون، ليأخذ دوره -الذي كان مفترضاً-منذ أعلن عن افتتاحه بشكل دائم كفضاء يحتفظ بإرث واحد من أهم الهامات الإبداعية في سورية، ورمز من رموز الفن في العالم ويبقيه حاضراً عن طريق تفعيل هذا المرسم الذي حفل بالكثير طوال فترة كبيرة من الزمن ليستمر فضاءً ليتعلم الكثيرون من تجربة المدرس النابض دائماً بالحياة، بينما تقترب الذكرى الثالثة على رحيله، لم يرحل فاتح المدرس بل تجذر في الأرض والإنسان، وهاهم أصدقاء المدرس يلتقون معه في مرسمه في ساحة النجمة الدمشقية كما كانوا يفعلون دائماً.
من ثلاثية الفساد إلى قضايا المجتمع المدني
يقدم الدكتور طيب تيزيني في كتابه الجديد (من ثلاثية الفساد إلى قضايا المجتمع المدني) شهادة على مرحلة امتدت من النصف الثاني لعام 2000 إلى أوائل النصف الثاني من عام 2001، ويعمل على ربط الواقع بالظروف الموضوعية العالمية التي تحيط بالمنطقة، والشروط التي فرضت على هذه المنطقة، التي تركت تأثيرات على المؤسسات المجتمعية، الأنماط الثقافية، السياسة، القيمية، التعليمية، والثقافية.
ويقدم بذلك وثيقة لمرحلة تاريخية، ويتركها مفتوحة، لتكون حافزاً لحوار عقلاني وطني ديمقراطي، موجهاً خطابه-كما جاء معنوناً فصول الكتاب - (إلى من هم ضمير الوطن ورهانه أكتب) فهو يوجه خطابه إلى كل من يعلن انتماءه لهذا البلد، ويحمل في الآن ذاته، هم الكفاح من أجل تقدمه.
وقد قدم الكتاب في صيغة حوارات، مداخلات مناقشات، ومناظرات، تحددت في مرجعيات متعددة، في ثلاثة أقسام عنونت على الشكل التالي :
القسم الأول: في شروط الحوار وتحرير العقل الأسير.
القسم الثاني: إشكاليات من الداخل والأسئلة الجديدة.
القسم الثالث: الوعي الشقي وأوهام الانقلاب من التاريخ.
* يقع الكتاب في 227 صفحة من القطع المتوسط وهو الكتاب الأول ضمن سلسلة قضايا من الفكر العربي المعاصر، عن دار جفرا للدراسات والنشر.

معلومات إضافية

العدد رقم:
166

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية