احتجاج صيني على طلعات أمريكية

قالت مصادر صحفية صينية رسمية إن بكين حذرت واشنطن من أن الطلعات الجوية الاستطلاعية التي تنفذها الولايات المتحدة قرب السواحل الصينية من شأنها الإضرار بالثقة الإستراتيجية المتبادلة، والتأثير سلباً على الروابط العسكرية بين البلدين.

ونقلت صحيفة غلوبل تايمز عن وزارة الدفاع الصينية قولها إن بكين «تطالب بأن تحترم الولايات المتحدة سيادة الصين ومصالحها الأمنية, وأن تتخذ إجراءات ملموسة لتعزيز مناخ سلمي ومستقر لتنمية العلاقات العسكرية بين البلدين».

وتأتي هذه التصريحات بحسب وكالة رويترز التي أوردت الخبر بعد قيام مقاتلتين صينيتين بمطاردة طائرة تجسس أميركية من طراز «يو2» عند مضيق تايوان.

كما تأتي التصريحات ذاتها بعد تعهد رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الأميرال مايكل مولن– الذي زار الصين مؤخراً في مسعى لتحسين العلاقات- بالمضي قدماً في رحلات الاستطلاع قرب الصين رغم معارضة بكين.

وتوترت العلاقات بين واشنطن وبكين بسبب استياء الصين من طلعات التجسس الجوية الأميركية قرب سواحلها إضافة إلى القواعد العسكرية الأميركية في كوريا الجنوبية واليابان.

آخر تعديل على الأربعاء, 12 تشرين1/أكتوير 2016 15:34
No Internet Connection