في المجلس العام لاتحاد عمال دمشق: القطاع الزراعي والصناعي يجب أن يكون ضمن الأولويات

أكد جمال القادري رئيس اتحاد عمال دمشق أهمية العمل في تطوير الواقع التنظيمي النقابي وخروج الاجتماعات النقابية على مختلف مستوياتها من النمطية والرتابة، موضحاً أن الجولات الميدانية التنظيمية التي يقوم بها المكتب التنفيذي للاتحاد على مكاتب النقابات للوقوف على واقع العمل في مختلف الإدارات بما يلبي طموحات وآمال الطبقة العاملة.

وأكد رئيس اتحاد عمال دمشق ضرورة مواصلة الجهود من المكاتب النقابية لتنسيب أكبر عدد من عمال القطاع الخاص للنقابات كأحد أهم أهداف الدورة النقابية الخامسة والعشرين، والتي يجب أن تكون بنداً أساسياً من بنود اجتماعات مكاتب النقابات. وفي مجال الخطط و الخدمات الاجتماعية في الاتحاد أكد رئيس اتحاد عمال دمشق على أن توظيف أموال صندوق الأنشطة والخدمات الذي أنشأه اتحاد عمال دمشق سينعكس خدمات نوعية على كل العمال. 

ثم قدم أعضاء المجلس مجموعة من المداخلات المهمة فأكد علي مرعي رئيس نقابة عمال النفط على ضرورة الاحتفاظ بالعمال الفنيين في قطاع النفط  لما يمثلونه من ثروة حقيقية من حيث الخبرة العالية التي يمتلكونها خاصة وأن الدولة أنفقت ملايين الدولارات على تدريبهم، مؤكداً عدم الاستغناء عن أي عامل الذين تنتظرهم الدول الأخرى وخاصة دول الخليج، وشدد المرعي على الاهتمام بقضية تسريب عمال الغاز، وعلى أهمية التعاقد المستمر مع عمال الغاز الفنيين و الموسميين وعدم تبديلهم كل ثلاثة أشهر نتيجة خبراتهم واكتسابهم شروط الأمن الصناعي وحفاظهم على أمن المنشأة والمادة بخبرتهم الوطنية الخالصة، ثم طالب المرعي الحكومة بتنفيذ الوعد التي قطعته على نفسها، بزيادة الأجور والرواتب 100% خلال الخطة الخمسية العاشرة منوها أن الحكومة توزع الزيادات بعد سنتين من إقرارها مستغرباً من توزيع ما قرر في العام 2008 في نهايات 2010 وقال المرعي في نهاية مداخلته على الحكومة إما أن لا تصرح أو تنفذ القرارات التي تقرها رئاسة مجلس الوزراء. 

عبد العليم بكور أمين الشؤون الاقتصادية في اتحاد عمال دمشق أكد أنه ومنذ  أربعة أيام على وجه التحديد قدمت وزيرة العمل الشكر للاتحاد العام على تجاوبه في إقرار  قانون العمل، وأعربت عن امتنانها ونشوتها بالانتصار بهذه المعركة، وصرحت بان المعركة القادمة ستكون بإقرار قانون التأمينات الاجتماعية استنادا للدراسة الاكتوارية التي تم إجراؤها في العام الماضي، ومن هذا المنطلق نقول بان الدراسة الاكتوارية ليست قانونا لايأتيه باطل من بين يديه ولا من  خلفه لأنها تبقى في حيز الدراسة النظرية القابلة للخطأ والصواب، وحتى لا أتعامل مع الموضوع بازدواجية أقول أن قانون التأمينات الاجتماعية يوجد فيه بعض المواد التي تحتاج التغيير وكان القانون جيد ويلب احتياجات وتطلعات العمال ولابد لي من أن أبادل الوزيرة الشكر فهل جزاء الإحسان إلا الإحسان وبما إننا انتهجنا أسلوب الحوار البناء لتحقيق كافة مطالبنا النقابية ونتيجة تصريحات قادتنا النقابيين إننا لسنا على عداء مع أي وزير في الحكومة، ولكننا لسنا في معركة والأصل أن نكون في جانب واحد ولسنا في ملعب كرة قدم لنتقاذف الكرات، ولابد لنا في منظمتنا النقابية من وقفة حق لله وللوطن وللتاريخ في الوقوف بوجه نسف قانون التأمينات والاكتفاء بمناقشة وتعديل بعض المواد ومن هنا أتساءل هل حكومتنا قاصرة عن تامين وتسهيلات وخبرات وإعطاء الجذب  للمستثمرين وصولا للتنمية المنشودة إلا عن طريق المساس بحقوق الطبقة العاملة واستبدال كافة القوانين التي تعتبر مكتسبات عمالية بقوانين قد تكون جائرة بحق هذه الطبقة التي قدمت الغالي والرخيص في سبيل عزة الوطن وكرامته. 

أيهم جرادة رئيس نقابة عمال الصناعات المعدنية والكهربائية أكد على ضرورة دعم الصناعة الوطنية لما لها من أهمية على المنتج الوطني، وتدعيم ومساندة الشركات الرابحة، وإفساح المجال أمامها لتكون المنافسة شريفة ومتكافئة بين القطاعين العام والخاص، من خلال منح شركات القطاع العام التسهيلات اللازمة لتطور وتزيد من إنتاجيتها بما يضمن عدالة هذه المنافسة . 

غسان سوطري رئيس نقابة الصناعات الكيماوية قام بتقديم عرض لنتائج الجولة التي قام بها مكتب النقابة خلال الأسبوع الماضي على شركات ومعامل القطاع الخاص والتي توجت بتنسيب 230 عاملاً إلى صفوف النقابة، وأكد سوطري على ضرورة تحقيق العدالة بين المواطنين عند وضع جباية الضرائب على الخدمات بحيث يتم تقسيم مناطق السكن بشكل عادل، وأهم ما تطرق إليه سوطري ونبه من خطورته إيقاف لجان قضايا التسريح بموجب قانون العمل الجديد دون أن يرافق ذلك أي تفعيل للمحاكم العمالية، وهذا ما سيترك بدوره فراغا تشريعيا كبيرا قد يسبب الكثير من المشاكل غير المتوقعة .

صالح منصور رئيس نقابة الغزل والنسيج طالب بضرورة القيام بندوة نوعية حول موضوع قانون العمل الجديد لنشر الوعي بين العمال وزيادة معارفهم قانونياً، والتعريف ببنوده ومواده من أجل تسهيل العمل في اللجان النقابية.

وأشار إلى التحسن والخطوات الملحوظة التي شهدتها شركات الغزل في الآونة الأخيرة، والتي تكللت ببيع جميع المخزون وتوجه الأسواق العالمية نحو القطن السوري، فما بيع خلال الثلاثة أشهر الماضية من هذا العام يساوي مابيع خلال العام الفائت بأكمله، مؤكداً على الحفاظ على هذه السوية. 

بشير حلبوني رئيس نقابة عمال الدولة والبلديات  أكد على ضرورة إنهاء دراسة الاعتراضات في موضوع السكن العمالي مشيرا الى أن قانون الاتصالات الذي يناقش في مجلس الشعب هو حاجة ملحة حيث سيبقي قطاع الاتصالات محصورا في ملكيته للدولة وسيكون هناك تحرير بالعمل من خلال المشغلين . 

وحيد منصور رئيس نقابة عمال التنمية الزراعية أشار في مداخلته إلى غياب دعم فعلي للقطاع الزراعي والصناعي مؤكدا على ضرورة إيجاد آليات مباشرة لتدعيم كلا القطاعين، ونوه على ضرورة تثبيت جميع العمال المؤقتين الذين ينتظرهم مستقبل قاتم .

أسعد حميدان رئيس نقابة عمال الطباعة والإعلام أكد على ضرورة إيجاد حل جذري لعمال المطابع الذين يعملون منذ أعوام طويلة وفق نظام الفاتورة، رغم المطالبات المتكررة من النقابة بوضع حل نهائي لمشكلتهم،  وخاصة من ناحية تثبيتهم ومنحهم كافة الحقوق والمزايا التي يستحقونها نتيجة طبيعة عملهم وتعرضهم للكثير من المخاطر .

ناصر مفعلاني رئيس نقابة عمال الحمل والعتالة  عرض لمشكلة العقد الذي نفذه عمال الحمل والعتالة مع مؤسسة الأعلاف في السويداء حيث وبعد الانتهاء من تنفيذ العقد في العام الماضي تفاجأ العمال ومكتب النقابة بفرض غرامات كبيرة ودون أي علم مسبق للمكتب مما وضع الجميع في موقف لا يسد عليه.

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية