كانوا وكنا

كانوا وكنا

حرص السوريون على نقل تراث بلادهم إلى أبنائهم، ومنه: تعليم الأبناء التراث الوطني في مرحلة الجلاء،

 

مثل قصة «الثائران» للأديب الراحل فارس زرزور، المخصصة للأطفال والمنشورة في مجلة أسامة. في الصورة: غلاف مجلة أسامة العدد 213 تاريخ 1 كانون الأول 1977، من رسوم الفنان الراحل ممتاز البحرة المخصصة لقصة «الثائران». 

معلومات إضافية

العدد رقم:
982

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية