عرض العناصر حسب علامة : إيران

هل ستستطيع «إسرائيل» تَحمُّل ثَمَنِ «لعبها» بالنار في إيران؟ stars

يبدو أن العمليات الإرهابية الصهيونية في الإقليم تشهد حلقة جديدة من التصعيد مؤخراً، عبر استهدافها لمصالح إيران في الداخل والإقليم. فمن حادث 2 حزيران على سفينة الإسناد البحرية الإيرانية «خرج»، التي احترقت ودُمّرَت بالكامل وغرقت في خليج عمان، مروراً باندلاع حريق في مصفاةٍ لتكرير النفط في ضواحي طهران بعد ساعات قليلة، إلى عدة حرائق بمنشآت نفطية في منطقة الأهواز جنوب غربي إيران يومي ٤ و٥ حزيران... ويأتي التصعيد في توقيت حرج قبيل إنجاز المراحل الأخيرة من مفاوضات الملف النووي التي تبشّر بمكاسب مهمة للشعب الإيراني. في حين تربط بعض التحليلات النشاط الإرهابي للمخابرات «الإسرائيلية» أيضاً بما قبل الانتخابات الرئاسية الإيرانية، وبالمأزق الخاص لحكومة نتنياهو التي تغادر السلطة ممرّغة بالهزيمة في معركة غزة، ولرئيسها الذي يواجه أيضاً تهماً بالفساد. ولكن لا يمكن فصل المأزق الخاص لبعض قوى الاحتلال عن المأزق التاريخي العام لكيانه بأكمله. فإذا كانت معادلة الردّ على اعتداءات الاحتلال في الداخل الفلسطيني قد ارتفعت إلى قصف تلّ أبيب، فكيف ستكون معادلة الردود اللاحقة على الاعتداءات الصهيونية إقليمياً من حيث الحجوم والشدات والأهداف؟ 

إيران تتطلع لعودة شركات الطيران الغربية إلى تنفيذ التزاماتها معها بعد إحياء الاتفاق النووي stars

أعلنت هيئة الطيران المدني الإيراني، أنها تتطلع إلى إحياء العقود المبرمة مع شركتي «إيرباص» و«ATR» لتوريد الطائرات، في حال إعادة تفعيل الاتفاق النووي في مفاوضات فيينا.

مناورات حول لحظة إعلان إحياء الاتفاق النووي الإيراني stars

بعد مرور أكثر من شهر ونصف على بدء المفاوضات بين الأطراف الدولية المنخرطة بـ«خطة العمل الشاملة المشتركة» ورغم التصريحات الإيجابية من جميع الأطراف إلا أنه بات واضحاً وجود تأخير متعمّد عن إعلان إعادة إحياء الاتفاق.

No Internet Connection