قضم الدعم على المواد التموينية

قضم الدعم على المواد التموينية

بعد كل الإجراءات التي طالت المواد التموينية المدعومة (سكر- رز- شاي) خلال الأشهر الماضية، ها هي السورية للتجارة تحجب مادة الشاي عن بعض المواطنين!.

فقد صرح مدير عام السورية للتجارة الأسبوع الماضي، بحسب بعض وسائل الإعلام، إن: «إزالة مادة الشاي من المواد الموزعة عبر البطاقة الذكية هو إجراء مؤقت، بسبب تأخر وصول التوريدات من المادة».
التصريح أعلاه أتى بعد أن فقد بعض المواطنين حقهم بمادة الشاي وفقاً للحصة المقررة بحسب تعداد أفراد أسرة كل منهم، وبعد أن اكتتبوا على المادة مع غيرها من المواد المدعومة بحسب ما هو مطلوب، وبما يتوافق مع برنامج «وين» ومتطلباته، عن فترة ثلاثة أشهر، انتهت وتم تمديد فترة الاستلام لها، ولم تنته قوائم استلام المواطنين لمستحقاتهم بعد!.
التأخر بتسليم مخصصات الأسر من المواد المدعومة أصبح اعتيادياً على ما يبدو، لكن أن يفقد المواطن حقه بهذه المخصصات أو ببعضها فهو الجديد المستمر الذي بدأ يصبح اعتيادياً أيضاً.
فقد خسر بعض المواطنين حقهم بمادة الشاي، وتم الاعتراف بذلك رسمياً كما ورد أرعلاه، لكن لم يتم التصريح عن تعويضها عليهم لاحقاً، ما يعني خسارتهم النهائية لها، كما سبق وإن خسر البعض لكامل مخصصاتهم من المواد التموينية عن الأشهر الأولى من العام بسبب عدم وصول الرسائل لهم، ودفعهم باتجاه البحث عن السيارات الجوالة، التي لا أحد يعلم مكان تواجدها!.
فهل ستقف الخسارات عند هذا الحد؟!.

معلومات إضافية

العدد رقم:
1017
No Internet Connection