(الوجبة) في دير الزور أغلى من نيويورك بـ 158 مرة!

(الوجبة) في دير الزور أغلى من نيويورك بـ 158 مرة!

بلغ عدد الجوعى عبر العالم في عام 2016: 795 مليون شخص، ومن المتوقع ارتفاعه في عام 2017.

صدر تقرير لبرنامج الغذاء العالمي WFP، يحاول أن يجد طريقة لقياس التكاليف الحقيقية للصحن ذاته من الغذاء عبر العالم، ليتبين أن صحن الغذاء في نيويورك مثلاً، أقل تكلفة من صحن الغذاء في مدن الدول النامية المحسوبة كافة...
اعتمدت المنظمة على أخذ تكلفة صحن من الأرز والفول، دون زيوت، وبالكمية ذاتها، وقاست تكلفة هذا الصحن وفق الأسعار المحلية لمجموعة من المدن عبر العالم. ولا تؤخذ التكلفة الحقيقية بمقارنة الأسعار المحلية فقط، بل بهذه التكلفة مقارنة بالأجر. وبناء عليه: تم نسبة التكلفة إلى وسطي الأجر اليومي للفرد في كل بلد من هذه البلدان. ليتبين بطبيعة الحال بأن أبناء دول الجنوب، نسبة كبيرة من دخلهم اليومي مقابل الطعام، بينما في دول الشمال فإن تكلفة الغذاء هذه بالقياس إلى الدخل لا تشكل إلا نسبة 0.6% من الأجر اليومي للفرد في نيويورك على سبيل المثال! بينما تشكل هذه التكلفة في جنوب السودان نسبة 155% من وسطي الدخل اليومي للفرد.
ما يعني أن الأمريكي الذي يدفع على هذه الوجبة 1.2 دولار تشكل نسبة 0.6% من الدخل، عليه أن يدفع مقابلها 321 دولار إذا كان حاله كحال الفرد في جنوب السودان الذي يدفع مقابل صحن الغذاء نسبة 155% من دخله اليومي... وهو ما يسمى قياس الأسعار بالقدرة الشرائية.
ووفق هذا المقياس نورد في الجدول التالي التكلفة الحقيقية لصحن من الأرز والفول في مجموعة من الدول عبر العالم. أولاً: من حيث نسبة تكلفة الصحن إلى الدخل اليومي الوسطي للفرد، وثانياً: كلفته الفعلية كنسبة من الدخل اليومي للفرد في الولايات المتحدة والبالغ 207 دولار يومياً في عام 2016.

 

معلومات إضافية

العدد رقم:
833
No Internet Connection