عرض العناصر حسب علامة : أوروبا

بايدن: «الآن فهمتكم»! stars

تتوالى خطب زعماء العالم ووزراء خارجيته خلال هذه الأيام، من على منبر الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة. ورغم أنّ الصراع الحاد بين الولايات المتحدة من جهة وروسيا والصين من الجهة المقابلة، هو الحاضر الأساسي بشكل أو بآخر في كل الكلمات والخطابات، ورغم ما يبدو من تناقض حادٍ في مختلف الطروحات المتعلقة بالشؤون العالمية بما في ذلك أزمات الطاقة والغذاء والتضخم وغيرها، إلا أنّه من اللافت أنّ الجميع تقريباً بات ينادي بصوت واحد بضرورة توسيع مجلس الأمن الدولي، على مستوى الأعضاء الدائمين وغير الدائمين.

ماذا تعني «التعبئة الجزئية» التي أعلنها بوتين؟ وما قصّة وجود «بند سرّي»؟ stars

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن «تعبئة جزئية» في روسيا اليوم الأربعاء 21 أيلول/سبتمبر 2022. وذلك عبر مؤتمر صحفي متلفز على الهواء مباشرة خاطب من خلاله المواطنين والعسكريين الروس. فماذا تعني «التعبئة الجزئية»؟ وبماذا يتعلّق «البند السرّي» الذي احتوى عليه مرسوم التعبئة وقرّرت القيادة الروسية إخفاءه؟

 

بريطانيا تعدّل عقيدتها العسكرية باتجاه عدوانية أشدّ ضد روسيا والصين stars

أعلن مكتب رئيس الوزراء البريطاني إنّ حكومة المملكة المتحدة ستنشر النسخة المحدَّثة من المراجعة المتكاملة «للأمن والدفاع والتنمية والسياسة الخارجية»، والتي ستركّز على «التهديدات» القادمة من روسيا والصين.

خط غاز جديد يصل إلى المغرب من نيجيريا stars

جرى توقيع مذكرة تفاهم بشأن مشروع خط أنابيب غاز يربط نيجيريا بالمغرب، والذي سيزود أيضا غرب إفريقيا وأوروبا، يوم الخميس في العاصمة المغربية الرباط.

«تقنين» الطاقة يهدّد مكانة أوروبا العِلمية ويعرقل تجارب الفيزياء

كشفت صحيفة «وول ستريت جورنال» في 4 أيلول الجاري، أنّ أضخم مسرّع للجسيمات الذرّية في العالم «مصادم الهادرون الكبير» LHC، مهدّد بـ«التقنين» الكهربائي وإنقاص وقت التشغيل. وهو الذي تديره منظمة الاتحاد الأوروبي لأبحاث الطاقة (سيرن CERN ومقرّها سويسرا) بتكلفة 4.4 مليارات دولار، وتستهلك أجهزة سيرن 1.3 تيراواط/ساعة من الطاقة سنوياً، ما يعادل استهلاك رُبع مليون أسره، كما ويعادل استهلاك المصادم لوحده ثُلث استهلاك مدينة جنيف. ولطالما ارتبط هذا الجهاز العملاق بصورة أوروبا المتقدمة علمياً وحتى (للمفارقة) بآمال الحصول على خروقات بأبحاث الطاقة والمادة لإنتاج طاقة «أعظم وأرخص»، وامتلأت برامج التلفزيون العلمية الشعبية بالحديث عنه لدرجة الأسطورة، حتى أنّ أحد الجسيمات التي قيل إنها اكتشفت فيه عام 2012 (بوزون هيغز) سمّيَ بـ«جسيم الربّ». اليوم هذا الصرح العلمي «يُصلّي» لإنقاذه من التراجع أو الإغلاق بسبب سياسات الطاقة الحمقاء التي يتّبعها قادة الاتحاد الأوروبي.

هل سيجوع العالم الغربي؟ وما أثر نقص الطاقة على الغذاء؟

ترتفع في كل مكان في أوروبا والولايات المتحدة تقريباً التحذيرات من خطر الجوع المحدق الذي قد يضرب العالم الغربي. فمؤخراً، لفتت صحيفة «فاينانشال تايمز» البريطانية الأنظار صراحة إلى «خطر المجاعة في أوروبا» بسبب ارتفاع أسعار الكهرباء، بينما بدأ أعضاء الاتحاد العام للتعاونيات الزراعية الأوروبية «كوبا-كوجيكا Copa-Cogeca»، فضلاً عن منظمتين غذائيتين رئيسيتين، هما FoodDrink Europe وPrimary Food Processors، في تقليص أعمالهما في أوروبا وتقليل حجم الإنتاج.