تصريح من الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير حول إقالة د.قدري جميل من الحكومة

تصريح من الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير حول إقالة د.قدري جميل من الحكومة

تؤكد الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير المعارضة في سورية أن المرسوم الأخير حول إعفاء الرفيق د.قدري جميل، أمين حزب الإرادة الشعبية وعضو رئاسة الجبهة من موقعه في الحكومة السورية لا يغير من سياسات وخط الجبهة الشعبية باتجاه ضرورة بذل كل الجهود الوطنية لجهة إنجاح مؤتمر جنيف2 من أجل وقف استنزاف البلاد على الصعد كافة ووضع حد لمعاناة السوريين وضمان سيادتهم ووحدتهم الوطنية.
إن نشاط قيادات وكوادر أحزاب ومكونات الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير كان وسيبقى، قبل دخول الحكومة وخلال تلك المشاركة، وبعدها، منصباً باتجاه تحقيق الحل السياسي والمخرج الآمن من الأزمة السورية تمهيداً لإحداث التغيير العميق والشامل في البلاد لمصلحة السواد الأعظم من السوريين وتحرير الأراضي السورية المغتصبة وفي مقدمتها الجولان المحتل، وإقامة الدولة المدنية الديمقراطية لكل مواطنيها. وفي هذا السياق كنا ومازلنا نؤكد أن خروجنا من الحكومة هو أسهل بكثير من دخولنا إليها، وأن مصدر أية قوة لدينا في الخط السياسي أو الممارسة هي من تمثيلنا الشعبي وليس الحكومي العابر والمؤقت والذي له أهداف توافقية محددة.

الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير
دمشق 31/10/2013

No Internet Connection