منصور: إيران طلبت رسمياً المشاركة بالتحقيق مع الإرهابي ماجد الماجد

منصور: إيران طلبت رسمياً المشاركة بالتحقيق مع الإرهابي ماجد الماجد

أعلن وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور أن إيران طلبت رسمياً من السلطات اللبنانية المشاركة في التحقيق مع الإرهابي السعودي ماجد الماجد.

وأوضح منصور في حديث تلفزيوني، الجمعة 3/1/2014، أن موضوع الماجد مرتبط بعدد من الدول منها إيران وسورية، وأكد أن تسليمه إلى دولة ما بحاجة إلى اتفاقيات بين البلدين، وشدد على حق لبنان بالتحقيق معه والا يسلمه إلى أحد وأن يطبق الأحكام الغيابية الصادرة بحقه لارتكابه أعمالاً إرهابية ضد الشعب اللبناني.

ولفت منصور إلى أن الموجة الإرهابية في العالم تمول من جهات خارجية وتجفيف الإرهاب يجب أن يتم من خلال تجفيف المصدر الذي يـمول ويسلح ويخطط، وعليه إيقاف هذه العمليات.

وفي الشأن السوري أكد منصور أن "الحل في سورية لا يمكن أن يكون عسكرياً بل سياسي وحواري وأنّ «جنيف-2» لا تستطيع أي دولة عرقلته، أو أن تضع شروطاً على من يشارك فيه...".

وفي الشأن الحكومي قال إنّ "ما يحكى عن تشكيل حكومة حيادية سوف يؤزم الوضع الداخلي، وسيدخلنا في نفق مجهول، خاصة وأن هذه الحكومة فيما لو شكّلت ستُسقط معادلة الجيش والشعب والمقاومة، وكذلك هناك أمور أخرى مثل العلاقة مع سورية، والسياسة الدفاعية للبنان، مؤكداً أن أي حكومة حيادية لن تنقذ الوضع في لبنان، ومن سيشكلها سيتحمل المسؤولية أمام التاريخ".

 

المصدر: العالم الاخبارية

No Internet Connection