كانوا وكنا

كانوا وكنا

في ربيع 1945، تشكلت فصائل الأنصار في كل المناطق السورية استعداداً لطرد الاستعمار الفرنسي.

 

قُصِفَت مدينة دمشق بالطيران، ودارت المعارك في الضمير وعين العرب والقامشلي وحوران وغيرها. وفي مدينة حماة جرت معارك عنيفة، وكان محمد الحبّال أول خفير يقف على باب ثكنة خان العسكر تحت العلم الوطني بعد طرد المستعمرين. في الصورة مجموعة من المقاومة الشعبية التي طردت الاستعمار الفرنسي عن مدينة حماة أثناء انتفاضة الجلاء عام 1945. 

معلومات إضافية

العدد رقم:
957

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية