ملوحيات.. رأي ماركس وأنجلز في فريق من أدباء العالم

تمهيد:

يواصل الأستاذ زياد الملا تزويد المكتبة العربية بعدد غير قليل من الكتب الفلسفية الماركسية والحركة الشيوعية، ومن هذه الكتب:

بليخانوف: المجلد الخامس من المؤلفات الفلسفية. ــ نقد علم السياسة البرجوازية الحديث. ــ صفحات من تاريخ الحزب الشيوعي السوري. ــ حركة الصراع الأيديولوجي. وكان آخر كتاب له في هذا المجال: ماركس وأنجلز ـ ملاحظات وآراء عن أدباء كلاسيكيين (*)

الكتاب:

يتضمن الكتاب آراء ماركس وأنجلز في 26 فيلسوفاً أو كاتباً أو شاعراً أو موسيقياً منهم: رومان ــ إسبان ــ طليان ــ يونان ــ روس ــ ألمان ــ إنكليز  ــ فرنسيون..

جمع مؤلف أو مؤلفو الكتاب آراء ماركس وإنجلز من مؤلفاتهما الكاملة في هذا الكتاب الذي ترجمه الأستاذ زياد الملا.

تتميز هذه الآراء بمايلي:

   1 إنها آراء عقيدة حاسمة. 2 تجمع بين صراحة العقيدة والثقافة الأدبية الموسوعية. 3 النقد الموضوعي.

تصنيف الأدباء:

رأيت أن الزعيمين الاشتراكيين الكبيرين صنفا الأدباء الذين أبديا رأيهما فيهم ثلاثة أصناف:1 قسم هاجموه. 2 قسم أنصفوه. 3 قسم قدروه.

وإليكم بعض هذه الآراء:

   1 لوقيانوس:

يعتبر لوقيانوس واحداً من أفضل مصادرنا عن المسيحيين الأوائل فهو فولتير العصر الكلاسيكي القديم إذ كان يقف من كل أشكال الخرافات الدينية موقف الشك دون تمييز.

   2 بوكاتشو: 

إن سبب حملاتهم (حملات البرجوازيين) المسعورة على عزوبية رجال الدين لم يشرحها أحد بتلك الجودة مثلما فعل بوكاتشو.

   3 ديدرو:

إذا كان هناك من كرس كل حياته، لخدمة الحقيقة، بالمعنى الجيد للكلمة فإن هذا الشخص كان مثلاً، ديدرو.

   4 روسو:

كان الجانب البرجوازي من مطلب المساواة حاداً، ولكن مايزال في صيغة المطلب البشري العامة، وقد تمت صياغته للمرة الأولى من قبل روسو.

   5 هاينه:

يعتبر هاينه من أكبر الشعراء الألمان المعاصرين الأفذاذ ممن انحازوا إلى صفوفنا.

ملاحظات عن الكتاب:

1. لم يذكر المترجم اسم الكتاب الذي ترجمه ولا مؤلفه ولاناشره ولا مكان نشره ولا سنة نشره.

2. أدخل الهوامش التي كتبها في متن الكتاب وكان حقها أن توضع في مكانها في آخر الصفحة.

3. أسلوب المترجم يحتاج إلى تحسين.

4. بعض المقاطع قرأتها مرات فلم أفهمها.

كلمات أخيرة:

المترجم مشكور لعنايته بترجمة التراث الاشتراكي، وقد أحسن في وضع ترجمة مختصرة لكل الأدباء الذين وردوا في الكتاب.

هامش: (*): دار نينوي ـ دمشق ـ 2003

دمشق ـ 16/8/2003

■ عبد المعين الملوحي

 

  «شيوعي مزمن»

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية