ملايين الأطفال السوريين.. محرومون من التعليم

أطلقت الأمم المتحدة بالتعاون مع البنك الدولي مشروع: (لا لضياع جيل)، والمقصود منه هو مسألة التسرب الكبير للأطفال السوريين من التعليم..

اليوم توجه الأمم المتحدة تذكيراً، للمانحين الدوليين الذين عقدوا مؤتمر لندن للمانحين في شباط 2016، بأنهم لم ينفذوا التزاماتهم وتحديداً في مجال دعم تأمين مستلزماتٍ، وتمويل للتعليم.. 

حيث كان المؤتمر قد تعهد بضمان التعليم للأطفال اللاجئين في الإقليم كافة مع بداية العام الدراسي القادم 2016-2017، ويبدو بأن هذا الهدف لن يتحقق، رغم كثرة الشعارات والتعهدات والمشاريع..

تقول المنظمة الدولية بأن النقص في الحاجة التمويلية للتعليم هو بأدنى حالاته 1,4 مليار دولار، حيث تم تأمين نسبة 39% من التعهدات حتى منتصف عام 2016..

ينبغي الإشارة إلى أن وصول عدد الأطفال اللاجئين الخارجين من نظام التعليم إلى مليون في منتصف عام 2016، يعني خروج 300 ألف طفل من النظام التعليمي خلال هذا العام، حيث سجل تقرير الإسكوا، أن عدد الأطفال السوريين في عمر الدراسة الخارجين من منظومة التعليم كان 713 ألف طفل، وحوالي 53% من الأطفال في عمر الدراسة.

أما الأطفال السوريين المحرومين من التعليم في داخل البلاد فقد بلغ عددهم 2 مليون في عام 2015، مع وجود أكثر من 446 ألف طفل في عمر التعليم، مهددين بالتسرب من المدارس..

نسبة الأطفال السوريين  المتسربين من التعليم الابتدائي

No Internet Connection