قنابل على قاعدة أمريكية

برأت محكمة عسكرية في كوريا الجنوبية سائق عربة مدرعة أمريكي ومساعده من تهمة إهمال أفضى إلى مقتل فتاتين في الثالثة عشرة من عمرهما بعد أن دهستهما العربة المدرعة في إحدى القرى.

وقد أغضبت هذه التبرئة نشطاء محليين وأثارت احتجاجات مناهضة للولايات المتحدة. من قبل معارضين للوجود الأمريكي في كوريا الجنوبية حيث تنشر واشنطن قوات قوامها 37 ألف جندي في البلاد.

وقد تظاهر نحو 500 شخص أمام مقر قيادة القوات الأمريكية في وسط العاصمة سيؤول، وألقى طلبة محتجون قنابل مولوتوف حارقة على قاعدة عسكرية أمريكية مما أدى إلى إشعال حريق بالقرب من بواية المنشأة، و طالب  المحتجون بإعادة محاكمة الجنديين الأمريكيين أمام محكمة كورية جنوبية رافضين اتفاقية ثنائية تمنح الجيش الأمريكي حق الاختصاص في القضايا التي تتعلق بالمجندين.

 

إن كوريا الجنوبية تعد قاعدة عسكرية موجهة ضد كوريا الشمالية ودول المنطقة الأخرى وإن وجودها يحدث التلوث والضجيج ويخلق المشكلات المرورية الناتجة منها فضلاً عن الجرائم التي يقترفها الجنود الأمريكيون بين الحين والآخر.وإن وجودها يخلق توتراً مستمراً في البلاد وبخاصة مع سكان المناطق المحيطة بالقواعد العسكرية في كوريا الجنوبية، ولذلك يطالب الشعب الكوري الجنوبي بخروج القوات الأمريكية من البلاد.

No Internet Connection