فيسبوكيات

فيسبوكيات

نفتتح فيسبوكيات هذا الأسبوع ببوست تهكمي عن واقع المواطن والضغوط الممارسة عليه من كل حدب وصوب، يقول البوست:

«هالمواطن متل طنجرة المحشي.. كل شوي بغزوه بالشوكة ليشوفوه استوا أو لسا!!».
تعقيباً على تصريح وزير الاتصالات والتقانة عن عودة خدمة الإنترنت إلى سورية بعد إنجاز الورشات الفنية أعمال الإصلاح للكبل الضوئي بين حمص وطرطوس، علق بعض المواطنين بالتالي:
«يعني مو تقنين؟».
«بين حمص وطرطوس ما في قرش.. الظاهر عاضو أبو بريص؟!».
«كمان في قرش بين طرطوس وحمص ولا حرامية كابلات؟».
تعليقاً على مأســاة السوريين العالــــــــقين على الحدود.. والســـــبب 100$، علق البعض بالتالي:
«صدقوني حياتهم أرحم من (المواطنين) المعلقين في الداخل... الله العليم صارت بتجوز علينا الصدقة... يا حيف يا تاريخ شو بدك تكتب لحتى تكتب...».
«ضحكتوا الأمم علينا.. لك في حكومة بتعمل هيك لمواطنيها.. شوبقي شي لسى ماعملتوه؟».
«وقفت على هي.. السوري هو وحياته مأساة.. الله يفرج».
حول قرار تخفيض كمية تعبئة البنزين، علق البعض بما يلي:
«رفعوا الأسعار وخلصونا ليش لا تخففو وتقطعو؟».
«إلى حين إلغاء الدعم عن ١٠٠ليتر».
«ما في بنزين أصلاً الكازيات مسكرة!!!».
حول الحرائق التي أتت على مساحات واسعة من الغابات والأراضي الزراعية والبيوت علق البعض بالتالي:
«والله حرام وين المسؤولين شي بيقهر؟!»
«الإعدام لمفتعلي الحرائق وتجار الفحم».
«ألا يوجد طيران لإخماد هذا الحريق؟».
حول قرار مؤسسة الإسكان منح مهلة للمكتتبين من أجل تسديد أقساطهم، علق بعض المواطنين بالتالي:
«ليش مؤسسة الإسكان لا تقوم بتسليم الشقق المخصصة لأصحابها.. ولا تأخير مؤسسة الإسكان مغفور؟».
«واللي مو متأخر ومسجل من عشر سنين شو وضعه؟».
حول قرار التعرفة الجديدة لأجور النقل في محافظة ريف دمشق علق البعض بالتالي:
«لسا زيادة زيادة زيادة والفقر كل مالو عم يزيد وأصحاب المعامل والشركات معاشات زفت والمتعيش كل يوم بيومو شو يعملو بحالهن لك حسبي الله ونعم الوكيل».
«ليش متفاجئ الحمد لله بالبلد كل شي بزيد إلا قيمة المواطن».
حول قرار رفع سعر علب السجائر الوطنية، علق بعض المواطنين بالتالي:
«تضامناً مع التجار رفعوا سعر الحمراء التجار مو أحسن من التبغ التجار بيرفعوا وإحنا كمان بنرفع».
«سعر باكيت الحمراء الطويلة ب١٠٠٠ ليرة والحمراء القصيرة ب٨٠٠ ليرة وكله عم ينهب بالمواطن».
«وين الدخان لكن عم يروح حاج تضحكوا علينا».
ونختم مع بوست تهكمي حول الواقع البائس للمواطن أمام جنون الأسعار، يقول البوست:
«نصيحة نزلة السوق بلاها.. بلاها نزلة السوق.. مشان ما تحس أديشك رخيص قدام أي شي بتشتريه!».
وناقل الكفر ليس بكافر

معلومات إضافية

العدد رقم:
982

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية