أكبر وأوسع وأكثر مرونة من تلسكوب هابل
أندرو جونز أندرو جونز

أكبر وأوسع وأكثر مرونة من تلسكوب هابل

قد تطلق الصين أوّل وحدة من محطتها الخاصة بالفضاء هذا الشهر، مع استعداد البلاد أيضاً لإرسال تلسكوب/مقراب عملاق إلى الفضاء للانضمام لمدارها خلال السنوات القليلة المقبلة. وسيكون تلسكوب محطة الفضاء الصينية «CSST»، المقرّر إطلاقه في 2024، أوّل مرقاب بصري فضائي مخصص للعلماء الصينيين ليقوموا بعمليات الاستقصاء الفضائية. سيكون للتلسكوب، الذي يُشار له أحياناً باسم «خونتيان = اِستَقْصِ الجَنّة»، عدسات مذهلة بقطر 6.6 قدم «2 متر»، ما يجعله قابلاً للمقارنة بنطاق مقراب هابل الشهير. لكن التلسكوب الحديث سيتميز بمجال رؤية أكبر من هابل بمقدار 300 ضعف، مع الاحتفاظ بالدقة ذاتها!

ترجمة : قاسيون

سيسمح مجال الرؤية الواسع للتلسكوب برصد ما يصل إلى 40% من السماء على مدى عشرة أعوام باستخدام كاميرا ضخمة بدقة 2.5 مليار بكسل. ومن الجدير بالذكر أنّ التلسكوب سيدور حول الأرض جنباً إلى جنب مع محطة الفضاء الصينية، وسيكون قادراً بشكل دوري على الالتحام مع النقاط الأمامية المأهولة مستقبلاً.

وكما قال تشو جيانبينغ، كبير مصمِّمي برنامج رحلات الفضاء البشرية في الصين: «سيتم إنشاء التلسكوب في وحدة بصرية يمكنها الطيران بشكل مستقل في مدار الأرض من أجل تحقيق كفاءة أعلى لمسبار الفضاء. في الوقت نفسه سنجعله يطير في مدار مشترك تقريباً مع محطة الفضاء المستقبلية. سيساعدنا هذا على إعادة تزويد التلسكوب بالوقود وإجراء التحديثات له في المدار، وذلك لإبقائه بشكل دائم عند مستوى الحدود الدولية».

هذه ميزة هائلة بالمقارنة مع تلسكوب هابل الذي يتطلب خروج عدّة بعثات لإجراء الإصلاحات والتطوير واستبدال المكونات والأنظمة الخاصة به.

بشكل متزامن، يتم بناء أربعة مراكز أبحاث لعلم الفلك على الأرض في جميع أنحاء الصين للعمل على بيانات التلسكوب الفضائي.

سيرصد التلسكوب الصيني عند مستوى الضوء المرئي وكذلك مستوى الأشعة فوق البنفسجية. تشمل الأهداف الكونية والفلكية البارزة التي سيُستفاد من التلسكوب في الوصول إليها: التحقيق في خصائص الموادّ التي سوف يمكن رصدُها ضمن الكون اللّامتناهي، والبنى واسعة النطاق في الكون، وتشكّل المجرّات وتطوّرها.

سيساهم التلسكوب أيضاً في اكتشاف واستقصاء الأجسام العابرة لنبتون «TNOs»، والكويكبات القريبة من الأرض.

إضافة للتحضير لأول محطة فضاء جديدة في البلاد، يخضع رواد الفضاء الصينيين اليوم لتدريب مكثف لأولى المهمات المأهولة لبناء محطة مستقبلية.

تستعد الصين لـ 11 عملية إطلاق في عامي 2021 و2022، بما في ذلك أربع بعثات مأهولة لمرحلة بناء المشروع. من المتوقع أن يتم إطلاق الوحدة الأساسية، وتسمّى «تيانهي = تناغم الجِنان»، من مدينة محطة الإطلاق الفضائية في مدينة وينتشانغ في نيسان، بالاعتماد على تحضيرات مركبة الإطلاق الثقيلة «لونغ مارش 5» التي طوّرتها الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا إطلاق المركبات.

 

بتصرّف عن: China wants to launch its own Hubble-class telescope as part of space station

 

آخر تعديل على السبت, 24 نيسان/أبريل 2021 12:04
No Internet Connection