تواصل انخفاض إصابات كورونا ووفياته وقبولاته المشفوية في بريطانيا منذ عدة أسابيع

تواصل انخفاض إصابات كورونا ووفياته وقبولاته المشفوية في بريطانيا منذ عدة أسابيع

أعلنت بريطانيا اليوم الإثنين، عن تسجيلها 14104 إصابات و333 وفاة جديدة بفيروس كورونا، خلال الـ24 ساعة الماضية، كما سجلت عدد القبولات بالمشافي بسبب كوفيد انخفاضاً لمعدل أقل من 4000 قبول يومياً منذ 27 كانون الثاني ليصل إلى 2107 قبولات في يوم 4 شباط وفق آخر تحديثات الموقع الرسمي الحكومي البريطاني لبيانات الوباء. وهذا يعني أنّ هذه المؤشرات المهمة الثلاث في انخفاض عام ومستمر لعدة أسابيع متواصلة (انظر الأشكال المرافقة أدناه)

بالنسبة لكل من مؤشري الإصابات اليومية والقبولات المشفوية اليومية، فإنهما في انخفاض متواصل عموماً منذ شهر تقريباً؛ فالإصابات الجديدة اليوم الإثنين، 8 شباط هي 14104 إصابة، في انحدار سريع من أعلى ذروة بلغتها منذ بداية الوباء (بتاريخ 8 كانون الثاني الماضي 68053 إصابة). وكذلك القبولات المشفوية الجديدة يومياً في انحدار مماثل من أعلى ذروة وصلتها في 12 كانون الثاني الماضي، حيث كانت 4575 قبولاً في ذلك اليوم.

علماً بأنّ رئيس الوزراء جونسون ومستشاروه الصحيون أعلنوا بتاريخ 19 كانون الثاني أنّه «على الرغم من وجود قدر كبير من عدم اليقين، إلا أن السلالة الجديدة قد تكون أكثر قابلية للانتقال بنسبة تصل إلى 70% أكثر من القديمة»، الأمر الذي كان من المتوقّع أن ينعكس بشكل زيادة في المعدل اليومي للإصابات المسجلة على الأقل، الأمر الذي حدث عكسه، والإصابات في انخفاض.

وبالنسبة للمؤشر الثالث (معدل الوفيات اليومية) فإنه لهذا اليوم الإثنين، هو الأقل من نوعه منذ أواخر كانون الأول/ديسمبر2020، كما ويظهر المنحني الرسمي المنشور على موقع وزارة الصحة البريطانية أنّ الأسابيع الثلاثة الماضية (منذ أواسط كانون الثاني الماضي تقريباً) شهدت انحداراً سريعاً بمعدل الوفيات اليومي المسجل، على عكس الطور الصاعد السريع للوفيات اليومية الذي احتل تقريباً كامل شهر كانون الأول ديسمبر 2020.

ويجدر في هذا السياق، مقارنة ذلك مع ما سبق أن أعلنه جونسون ومستشاروه الصحيون بمؤتمر صحفي في 23 كانون الثاني 2021 قالوا فيه إنه «توجد الآن أيضاً بعض الأدلة على أنّ السلالة الجديدة ربما تترافق بمعدل وفيات أعلى»، علماً بأنّ معدل الوفيات اليومي بكوفيد في بريطانيا كان بالفعل قد دخل في طور الانخفاض السريع منذ خمسة أيام قبل ذلك الإعلان، حيث سجَّل في 19 كانون الثاني 1339 وفاة، وانخفض في الأيام التالية وصولاً إلى 1138 وفاة في 23 كانون الثاني، واستمر بالانخفاض المستمر بعد ذلك ايضاً، وصولاً اليوم إلى 333 وفاة على أساس يومي.

أما الحصيلة الإجمالية في بريطانيا حتى الآن فهي 3959784 حالة و112798 متوفياً بسبب الوباء.

كما أفادت المعطيات الحكومية بأنّ عدد الأشخاص الإجمالي الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح ضد فيروس كورونا حتى 7 شباط هو 12.294 مليون شخص، لكن عدد الذين أكملوا الشوط الوقائي بحيث أخذوا الجرعة الثانية ما زال 512581 (أكثر قليلاً من نصف مليون فقط).

img_20210209_000326_047

img_20210209_000323_857

img_20210209_000327_285

مصدر البيانات والأشكال: الموقع الرسمي لإحصائيات الحكومة البريطانية لكوفيد-19

آخر تعديل على الثلاثاء, 09 شباط/فبراير 2021 00:10
No Internet Connection