عرض العناصر حسب علامة : المؤتمر العاشر لحزب الإرادة الشعبية

إفتتاحية قاسيون العدد 604 : إلـى التغيــير والتحريــر

ينعقد قريباً مؤتمر حزب الإرادة الشعبية العاشر- الأول بعد الترخيص الرسمي- حيث تعتبر «اللجنة الوطنية لوحدة الشيوعيين السوريين» وماعقدته من مؤتمرات تسعة سابقاً منذ عام 2002 وحتى عام 2011، الأساس الفعلي لحزب الإرادة الشعبية

إلى التغيير والتحريـــــــر.. من قلب دمشق

هذه السنة، وقع اختيار الشيوعيين السوريين، أعضاء حزب الإرادة الشعبية، على المعهد النقابي العمالي التابع لاتحاد عمال دمشق، ذلك البيت الدمشقي القديم القائم في حي «عين الكرش» أحد أعتق الأحياء في قلب العاصمة السورية، فجُهِّزوا المكان لإقامة مؤتمرهم الدوري العاشر، الأول بعد الترخيص، على مدار يومي الخميس والجمعة، السادس والسابع من الشهر الجاري

التقريـر الـعام الـمقدم لمؤتــمر «حــزب الإرادة الشعبية» الـدوري الـعاشر (الأول بـعـد الترخيص)

في مستهل أعمال المؤتمر العاشر، الأول بعد الترخيص، لحزب الإرادة الشعبية المنعقد بدمشق في الفترة بين 6-7/6/2013 ألقى الرفيق د.قدري جميل التقرير العام المقدم للمؤتمر حول التطورات السياسية والتنظيمية بين مؤتمرين، وهذا نصه:

كلمات ضيوف المؤتمر العاشر لحزب الإرادة الشعبية

خلال الجلسة الافتتاحية تناوب عدد من ضيوف المؤتمر العاشر على منيره، وننشر فيما يلي كلمات كل من السيد سفير جمهورية روسيا الاتحادية، عظمة الله كولمحمدوف، وعضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي اللبناني الرفيق سعد المصري، وعضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق أبو أحمد فؤاد، ومنسق التيار اليساري الوطني العراقي الرفيق صباح الموسوي، فيما تقوم «قاسيون» بنشر كلمات الرفيق د. علي حيدر باسم الحزب السوري القومي الاجتماعي والجبهة الشعبية للتغيير والتحرير، والرفيق عادل نعيسة باسم ائتلاف قوى التغيير السلمي، والرفيق اسماعيل حجو باسم قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد ورسالة الرفيق ابراهيم البدرواي ياسم حركة اليسار المصري المقاوم في عددها المقبل

«الشيوعي اللبناني»:أوضاع لبنان رهينة لمصير أوضاع سورية

الرفاق الأعزاء، يشرفني أن أمثّل حزبي لأحضر مؤتمركم وأكون بينكم حتى أنقل لكم خالص تحيات رفاقكم في الحزب الشيوعي اللبناني متمنين النجاح لأعمال مؤتمركم في رسم الخيارات السياسية التي تمكن حزبكم من لعب دوره التاريخي والوطني المطلوب الذي يعمل على إخراج سورية من محنتها ويُبعد عن الشعب السوري المآسي والويلات والحروب

أبو أحمد فؤاد: نؤيد فتح كل الجبهات العربية بما فيها جبهة الجولان المحتل

أيها الرفاق، باسم اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومكتبها السياسي، نتقدم منكم بأحر التهاني بمناسبة عقد مؤتمركم الأول بعد الترخيص، وفي رأيي أنه المؤتمر الحادي عشر لأن ما كان قبله كان شرعياً. ونتمنى لكم النجاح والتوفيق في تحقيق ما تصبون إليه من أهداف

قالوا لـ«قاسيون»..

على هامش أعمال المؤتمر العاشر لحزب الإرادة الشعبية سجلت «قاسيون» مجموعة من انطباعات عدد من الضيوف العرب والأجانب حول المؤتمر، من جهة، والوضع السوري الحالي، من جهة أخرى:

No Internet Connection