خلافات داخل الاتحاد الأوروبي تؤدي لتأجيل محادثات سقف أسعار النفط الروسي

خلافات داخل الاتحاد الأوروبي تؤدي لتأجيل محادثات سقف أسعار النفط الروسي

أعلنت مصادر مطلعة لوكالة "بلومبرغ" الأمريكية، اليوم الخميس، عن تأجيل محادثات الاتحاد الأوروبي بشأن فرض سقف أسعار النفط الروسي بسبب الخلافات بين الدول، وقد تستأنف يوم غد الجمعة.

وأضافت الوكالة "المفاوضات بشأن اقتراح مجموعة السبع التي كان من المفترض أن تستأنف في الأصل مساء اليوم الخميس تأجلت، لأن الدبلوماسيين يحتاجون وقتا لتجاوز الخلافات بين الدول الأعضاء، وقد تستأنف المفاوضات يوم غد الجمعة".

يذكر أن اقترح الاتحاد الأوروبي إضافة فترة انتقالية مدتها 45 يوماً إلى تاريخ تطبيق سقف أسعار النفط، وفقًا لتقارير نقلا عن الوثيقة.

ويتطلب اعتماد حد لأسعار النفط موافقة جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. وبحسب وكالة "بلومبرغ"، وصلت مفاوضات الاتحاد الأوروبي بشأن تحديد سقف أسعار النفط الروسي إلى طريق مسدود.

وسعى وزراء مالية دول مجموعة السبع (بريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا واليابان) في سبتمبر/ أيلول، إلى فرض قيود على أسعار النفط الروسي، كجزء من توسيع العقوبات.

وقدم الاتحاد الأوروبي في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول الحزمة الثامنة من العقوبات ضد روسيا، والتي تتضمن أساسا تشريعيا لتحديد سقف سعر النقل البحري للنفط الروسي إلى دول ثالثة.

وصعد الغرب ضغوط العقوبات ضد روسيا على خلفية العملية العسكرية في أوكرانيا، إلا أن هذه العقوبات كان لها ارتدادات قاسية على من فرضها، حيث أدت إلى ارتفاع أسعار الكهرباء والوقود والمواد الغذائية في أوروبا والولايات المتحدة.

وبين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في وقت سابق، أن سياسة احتواء وإضعاف روسيا، هي استراتيجية طويلة المدى بالنسبة للغرب، والعقوبات وجهت ضربة خطيرة للاقتصاد العالمي بأكمله.

معلومات إضافية

المصدر:
سبوتنيك

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك