ملخص التطورات الميدانية بتوقيت الانتفاضة – ظُهر إلى عصر الثلاثاء

ملخص التطورات الميدانية بتوقيت الانتفاضة – ظُهر إلى عصر الثلاثاء

ملخص التطورات الميدانية في فلسطين المحتلة

الواحدة بعد الظهر (بتوقيت القدس المحتلة والجولان المحتل ودمشق):

  • قال المتحدث باسم جيش العدوان الإسرائيلي إنّ رئيس أركان الاحتلال أصدر «تعليمات باستمرار الضربات واستهداف نشطاء حماس والجهاد».
  • وقال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان: «يجب على إسرائيل وقف استخدام الإجراءات العقابية ضد قطاع غزة». 
  • هذا وواصلت طائرات الاحتلال قصف مواقع للمقاومة الفلسطينية في مناطق متفرقة من قطاع غزة، من بينها استهداف سيارة في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة.
  • وأعلنت كتائب القسام توجيه الضربة الصاروخية الأكبر حتى هذه الساعة ممّا بعد الظهيرة لأسدود وعسقلان ردّاً على استمرار القصف على غزة. 
  • ودعا الاتحاد الأوروبي «لتهدئة فورية للوضع في الشرق الأوسط وحماية المدنيين». 

 

الثانية بعد الظهر (بتوقيت القدس المحتلة والجولان المحتل ودمشق):

  • بلغت حصيلة صواريخ المقاومة التي أطلقت من غزة ظهر اليوم أكثر من 40 صاروخاً استهدفت أسدود وعسقلان، فيما قال جيش العدو إنه اعترض بعضها.
  • ونتيجة قصف صواريخ المقاومة من غزة على أسدود وعسقلان، تزايدت أرقام الإصابات في صفوف الإسرائيليّين حيث اعترفت وسائل إعلام العدو بدايةً بإصابة 3 إسرائيلييين، ثم رفعت الرقم المعترف به خلال ساعة واحدة إلى 5 ثم 11 إسرائيليّاً.
  • كما وأكدت أنّ نحو 70 صاروخاً أطلقت من غزة باتجاه المستوطنات الصهيونية خلال مدة زمنية لا تتجاوز نصف الساعة.
  • هذا وأعلنت كتائب القسام استهدافها أسدود وعسقلان بـ137 صاروخاً من العيار الثقيل في 5 دقائق في ضربة هي الأكبر من نوعها.
  • وقالت سرايا القدس: «ردنا على استهداف المدنيين الآمنين واغتيال المقاومين سيكون قاسياً وعلى العدو انتظارنا في كل حين».
  • بعد ذلك اعترفت وسائل إعلام العدو بإصابة 5 إسرائيليين نتيجة سقوط صواريخ أطلقت من غزة ظهر اليوم على أسدود وعسقلان، فيما طلب جيش العدو من المستوطنين في عسقلان التزام الملاجئ حتى إشعار آخر بعد تعرض المدينة لوابل من صواريخ المقاومة وسط حالة من الهلع والذعر في صفوف المستوطنين.
  • هذا وواصل جيش الاحتلال القصف الجوي والمدفعي على غزة مستهدفاً المناطق الشرقية والشمالية الشرقية من القطاع.

 

الثالثة بعد الظهر (بتوقيت القدس المحتلة والجولان المحتل ودمشق):

  • أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة أن حصيلة العدوان بالغارات والقصف الإسرائيلي على القطاع بلغت 26 شهيداً بينهم 9 أطفال وامرأة و122 جريحاً.
  • وأمر رئيس أركان جيش الاحتلال بتعزيز القوات البرية على تخوم غزة بقطع من المدفعية والدبابات.
  • وقال جيش العدو إنه استهدف 15 من نشطاء المقاومة في غزة، فيما صادق وزير الحرب الصهيوني على استدعاء 5 آلاف جندي من الاحتياط لدعم الجبهة الداخلية وشعبة العمليات.
  • هذا وقرر رئيس أركان جيش العدو تأجيل المناورات العسكرية الضخمة التي أطلقها أول أمس الأحد لأجل غير مسمى. 
  • هذا وأصيب إسرائيليان بجروح خطيرة في آخر رشقة صاروخية على عسقلان أصابت مبنى سكنياً، وأعلن لاحقاً عن قتيلين إسرائيليّين، واستقبل مستشفى "برزلاي" في عسقلان 52 إصابة في صفوف العدو بعضهم حالات نفسية من نوبات الهلع التي أصابتهم نتيجة صواريخ المقاومة.
  • هذا وتواصل عدوان الاحتلال الإسرائيلي جوّاً على غزة، فقصف مدرسة للأيتام في مدينة دير البلح وسط القطاع، فيما أعلنت سرايا القدس عن استشهاد 3 قادة ميدانيين بقصفٍ استهدف شقة سكنية في مدينة غزة.
  • ومن جهتها استمرت المقاومة الفلسطينية باستهداف العدو في غلاف غزة، حيث أعلنت سرايا القدس عن استهداف المستوطنات هناك برشقات صاروخية وعشرات قذائف الهاون الثقيلة.

 

الرابعة عصراً (بتوقيت القدس المحتلة والجولان المحتل ودمشق):

  • حوالي الرابعة عصراً صارت حصيلة المصابين في صفوف العدو في عسقلان أكثر من 80 مصاباً إسرائيلياً بعضهم بحالات هلع نتيجة الرشقات المتتالية من صواريخ المقاومة.
  • هذا وعقد نتنياهو ووزير حربه مشاورات مع كبار قادة أجهزة العدو الأمنية والعسكرية لتقييم الوضع المتصاعد مع قطاع غزة.
  • وفيما تلقّى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس رسالة خطية من جو بايدن بشأن تطورات الأوضاع الراهنة، بدأ «الاجتماع الطارئ» لجامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية لمناقشة تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، ضمّ عدداً من ممثلي الأنظمة المطبّعة مع كيان الاحتلال الصهيوني.
  • هذا وقررت حكومة العدوّ في ختام اجتماع أمني لها تكثيف العمليات العسكرية العدوانية ضد قطاع غزة، وقال نتنياهو: «نحن في خضم معركة وبصدد رفع وتيرة العمليات في غزة وحماس ستتلقى ضربات موجعة». 
  • هذا وبعد أنْ سبق للعدو إعلام مستوطنيه في عسقلان عن ضرورة اختبائهم في الملاجئ، اضطر بعد نحو ساعتين حوالي عصر اليوم إلى توجيه التعليمات نفسها إلى مستوطنيه في أسدود أيضاً، مشدداً على بقائهم في الملاجئ حتى إشعار آخر خوفاً من صواريخ المقاومة التي أمطرت عليهم من غزة.

معلومات إضافية

المصدر:
وكالات + قاسيون
آخر تعديل على الأربعاء, 12 أيار 2021 01:31
No Internet Connection