عمال الشركة العامة للبناء يضربون مرة أخرى

يوم الأربعاء 29/08/2006 نفذ عمال الشركة العامة للبناء إضرابهم مطالبين بدفع أجورهم المستحقة لهم عن أشهر سابقة في فرعي الشاغور والمطار، والإضراب هذا لم يكن الأول فقد سبقه إضرابات تكللت بالنجاح وحصول العمال على أجورهم المستحقة، ولن يكون هذا الإضراب الأخير طالما أن حقوق هؤلاء العمال مسلوبة، وأجورهم ومستحقاتهم لم تدفع ومحرومين أيضاً من حقهم في الطبابة والقروض والتأمينات واشتراكاتهم النقابية وغيرها وغيرها بسبب عدم دفع الإدارات لتلك الأموال العائدة إلى العمال.

ن ترك العمال في عوز دائم دون أجور مترافقاً مع غلاء الأسعار والمدارس تفتح أبوابها ومؤونة الشتاء قادمة. إن كل ذلك يدفع العمال أن يعلنوا إضراباتهم وينفذونها لأن كل السبل الأخرى قد سدت ولا سبيل الآن إلا هذا.
إن حركة العمال من أجل حقوقهم محقة ومطالبهم محقة أيضاً والمطلوب منا جميعاً تشديد النضال من أجل أجور العمال وزيادتها زيادة حقيقية ومن مصادرها الحقيقية أيضاً، فالنهب المستشري والذي يقدر بمئات الملايين، والتهرب الضريبي الذي يقدر بمئات الملايين مصدرين هامين من أجل زيادة الأجور والرواتب، وإن لا تكون تلك الزيادة كما جرت العادة، ما تدفعه الحكومة للعمال من زيادة باليد اليمنى يأخذونه من خلال غلاء الأسعار وارتفاع تكاليف المعيشة باليسار.

معلومات إضافية

العدد رقم:
281
No Internet Connection