هل يعقل أن يظلم الاتحاد النسائي النساء العاملات لديه

كثرت الشكاوى على إدارة روضة أطفال مدينة عدرا العمالية التابعة للاتحاد النسائي حيث أن المشرفات العاملات فيها محرومات من حقوقهن المشروعة التي تنص عليها القوانين والتي من المفترض أن تدافع هذه المنظمة  وتقاتل لإنصاف النساء وإعطائهن حقوقهن خارج المنظمة فكيف النساء العاملات فيها فالزيادة لم تصرف ولم يتم تسجيلهن في التأمينات الاجتماعية، إجازة الأمومة تقل عن أربعين يوماً وإذا ماوضعت المشرفة مولودها في الصيف لاتحصل على  يوم كإجازة أمومة، وإذا طالبن بحقوقهن هُددن بالفصل، فهل هذا السلوك هو سلوك إدارة هذه الروضة أم أنه توجه من قيادة المنظمة؟ فهنا تكون المشكلة أكبر ففاقد الشيء لايعطيه.

ولهذا نطالب قيادة الاتحاد النسائي بالتعامل بجدية مع إدارة هذه الروضة لأنها تسيء لسمعة المنظمة النسائية بالكامل، ولنا أمل بالإسراع بمعالجة أوضاع المشرفات وبشكل كامل وبأسرع وقت فلا يجوز لمنظمة نسائية أن تحرم النساء من أبسط حقوق الأمومة التي كفلها القانون في بلادنا.

No Internet Connection