نداء ضدّ القمع!  أطلقوا سراح الأمين العام لاتحاد العاطلين عن العمل في العراق

دعى «الاتحاد العام للعاطلين عن العمل في العراق» في بيان له جميعالنقابات والمنظمات الأخرى في جميع أنحاء العالم لمساندة مطالبه بإطلاق سراح الأمين العام للاتحاد والذي اعتقلته القوات الأمريكية «الديمقراطية» مع مناضل آخر هو عضو في الحزب الشيوعي العمالي العراقي وهذا نص البيان:

اتحاد العاطلين عن العمل في العراق.

■ نداء ضدّ القمع 27 /11/ 2003.

نطلب مساندتكم للحصول على إطلاق سراح الأمين العام لاتحاد العاطلين عن العمل في العراق

لقد انتظم العاطلون العراقيون عن العمل ضمن اتحاد العاطلين عن العمل في العراق للحصول على عمل أو على تعويض عن البطالة مقداره 100 دولار شهرياً، وذلك بهدف حماية عائلاتهم من الجوع. وكما تعلمون بالتأكيد، فإنّ شروط الحياة في العراق قاسية جداً.

من أجل الحصول على تحسين شروط حياة عائلاتهم، قام أعضاء اتحاد العاطلين عن العمل في العراق بنشاطاتٍ سلمية، لكن بتصميم، ونظّموا العديد من المظاهرات التي جرت دون عنف. رغم كل شيء، فإنّ السلطات الأمريكية (بريمر) لم تكتفِ بتجاهل مطالباتهم، بل استخدمت كذلك القوة لقمع المتظاهرين.

للمرة الثانية، وأثناء الليلة من 23 إلى 24 تشرين الثاني 2003، اعتقلت القوات الأمريكية قاسم هادي، الأمين العام لاتحاد العاطلين عن العمل في العراق، وعادل صالح، وهو عضوٌ في الحزب الشيوعي العمالي العراقي. 

في الوقت الحالي، مازال الاثنان محتجزين في سجنٍ تابع للقوات الأمريكية على الأراضي العراقية، مما يمثّل انتهاكاً للحقوق الأساسية ويسيء إلى جميع المبادئ الديموقراطية. ينبغي أن يدان بصرامة هذا التصرّف الذي قامت به السلطات الأمريكية. 

إنّ الحكومة الأمريكية تنفق ملايين الدولارات من أجل الحكومة المؤقتة، التي تساند الأحزاب القومية والإسلامية، في حين أنّه حين تنظّم الجماهير صفوفها بنفسها للدعوة إلى دولةٍ علمانية، مسالمة وحديثة، فإنّ السلطات الأمريكية نفسها تردّ بالقمع. 

لذلك نطلب منكم مساندة النقابيين في اتحاد العاطلين عن العمل في العراق. 

يدعو الاتحاد جميع النقابيين والمنظمات الأخرى في جميع أنحاء العالم إلى:

●● الإدانة الصريحة لتوقيف أعضائنا.

●● المطالبة بإطلاق سراح قاسم هادي وعادل صالح فوراً ودون شروط؛

●● الاعتراف بأنّ هذا الهجوم - توقيف واعتقال قاسم هادي وعادل صالح - ينتهك حرية النشاط السياسي في العراق

●● التعبير عن مساندتكم لاتحاد العاطلين عن العمل في العراق.

من أجل ذلك، بإمكانكم إعادة إرسال  الرسالة الالكترونية (المنشورة في نهاية المقال).

■ آسو جبّار*

* ممثلة اتحاد العاطلين عن العمل في العراق في الخارج.

● العنوان: UUI,Post Box .325 ,3000 Bern 11

 

لمزيدٍ من المعلومات: الاتصال بالهاتف على الرقم OO41 78 882 55 89 أو بالبريد الإلكتروني على العنوان: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

No Internet Connection