وللحرية الحمراء بابٌ…

آل «هجر» في دير الزور، زفوا للجماهير استشهاد ابنهم عماد عيد الهجر في معارك بغداد يوم 15/6/2004 وفتحوا مجالس التهنئة للشهيد البطل طوال ثلاثة أيام، ليتوافد المهنئون من كل حدب وصوب للمباركة والمشاركة بهذه المناسبة الجليلة.

إن طريق الشهادة التي اختارها الشهيد عماد، والهدف الوطني والإنساني الذي ضحى بحياته من أجله، هو طريق وهدف كل المناضلين الأحرار في وطننا الحبيب، وستبقى المقاومة خيارنا الأوحد في مواجهة الغزاة الطامعين ومخططاتهم الرامية إلى استعبادنا وقهرنا.

 

هيئة تحرير «قاسيون» تتقدم إلى آل الشهيد وآله ورفاقه المقاومين بأحر التهاني، وتعد جميع أبناء الوطن المخلصين، أن تستمر في حمل راية المقاومة حتى يندحر العدوان.

معلومات إضافية

العدد رقم:
226
No Internet Connection