المكسيك تقلل من أهمية اعادة التفاوض مع واشنطن

المكسيك تقلل من أهمية اعادة التفاوض مع واشنطن

قللت المكسيك الخميس من شأن اطلاق الرئيس الاميركي دونالد ترامب مسار اعادة التفاوض حول اتفاقية التبادل الحر في اميركا الشمالية (الينا) التي تجمع على الصعيد التجاري كلا من الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، معتبرة ان “الحياة ستستمر” بعد هذا الاتفاق.

ولدى توجهه الى داننغ في فيتنام للمشاركة في القمة السنوية لبلدان آسيا-المحيط الهادىء (أبيك)، اوضح وزير الخارجية المكسيكي لويس فيديغاراي ان بلاده تستعد لفشل المفاوضات المتعلقة باتفاق التبادل الحر في اميركا الشمالية.
وفي تصريح صحافي أدلى به على متن طائرته، كما جاء في الترجمة التي وزعتها الحكومة المكسيكية، قال ان “المكسيك أكبر من اتفاق ألينا، وان الحياة ستستمر بعد ألينا”.
وقال وزير الخارجية المكسيكي “اذا لم نفشل (خلال المفاوضات)، فيتعين ان نكون على أهبة الاستعداد. التجارة مع الولايات المتحدة ستستمر في اطار قواعد مختلفة”، ملمحا الى قواعد منظمة التجارة العالمية.
وتعتبر الولايات المتحدة اتفاق التبادل الحر في اميركا الشمالية مسؤولا عن عجزها التجاري مع المكسيك الذي فاق 64 مليار دولار، ويصر دونالد ترامب على خفضه.

No Internet Connection