العراق بحاجة لضعف كمية الكهرباء الحالية ويبعث وزيراً إلى إيران

العراق بحاجة لضعف كمية الكهرباء الحالية ويبعث وزيراً إلى إيران

أعلنت وزارة الكهرباء العراقية أنّ الأسبوع المقبل سيشهد التباحث مع الجانب الإيراني بشأن استقرار تجهيز الغاز لمحطات الإنتاج العراقية خلال فصل الصيف، إضافة لبحث موضوع الديون المستحقة.

وقال المتحدث باسم الوزارة العراقية أحمد العبادي إن «وزير الكهرباء ماجد حنتوش، سيتوجه الأسبوع المقبل على رأس وفد وزاري الى إيران للتباحث مع المسؤولين هناك بشأن التعاون والتنسيق بين الجانبين في مجال الكهرباء»، وفقاً لصحيفة «الصباح» الرسمية.

وأوضح أن «الوفد الوزاري العراقي في طهران سيبحث مع المسؤولين الإيرانيين، موضوع استقرار إمدادات الغاز الإيراني المجهز للمحطات الإنتاجية في العراق مع اقتراب موسم الصيف، وإشعار الجميع بأن ملف الكهرباء في العراق أضحى ملفاً حاكماً وحيوياً».

ولفت العبادي إلى أن «الجانب الإيراني يجهز العراق حالياً بـ 20 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يومياً، وهذه الكمية لا تلبي حاجة العراق لتشغيل المحطات الكهربائية التي تعتمد على هذا الغاز، والتي تصل الحاجة الفعلية لها خلال فصل الصيف إلى 70 مليون قدم مكعب قياسي يومياً».

وأضاف «وزير الكهرباء سيبحث أيضاً ملف الديون المستحقة لإيران على العراق، والبالغة بحدود 4 مليارات دولار».

وشهدت أغلب مناطق العاصمة بغداد، خلال الأيام الماضية، نقصاً ملحوظاً بعدد ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية، مما ولد امتعاضاً لدى سكان العاصمة، في ظل بدء الارتفاع بدرجات الحرارة.

وبحسب مختصين، فإن العراق يحتاج إلى رفع طاقته الإنتاجية بنحو الضعف لتأمين مستويات مستقرة من الطاقة الكهربائية، حيث ينتج العراق ويستورد 19 ألف ميغا واط في الساعة، فيما يحتاج إلى نحو 40 ألف ميغا واط لتأمين الكهرباء للدور والمؤسسات الحكومية.

 

معلومات إضافية

المصدر:
«روداو»
No Internet Connection