السفير الصيني في سورية يؤكد أنّ العقوبات تفاقِمُ معاناة الشعب السوري والصين تعتزم تقديم مساعدات

السفير الصيني في سورية يؤكد أنّ العقوبات تفاقِمُ معاناة الشعب السوري والصين تعتزم تقديم مساعدات

لطالما عبَّرت جمهورية الصين الشعبية عن أنّ «القضية الإنسانية في سوريا معقدة للغاية ويجب إدارتها بطريقة متكاملة ونزيهة» وذلك في سياق لا يمكن فصله عن موقف الصين الثابت الداعم للحل السياسي الشامل في سورية على أساس تطبيق قرار مجلس الأمن 2254 والمعبَّر عنه بأكثر من مناسبة، وكذلك من خلال مندوبها الدائم إلى الأمم المتحدة تشانغ شون الذي سبق وقال «إن موقفنا الثابت هو دعم الحل السياسي للصراع في سوريا. نحن نقدر الجهود المضنية التي بذلها المبعوث الخاص (غيير بيدرسن) ونشجعه على مواصلة تسهيل الحوار بين الأطراف السورية، باتجاه عملية سياسية شاملة بملكية وقيادة سورية تتفق مع القرار 2254».

واليوم الخميس، أعاد السفير الصيني لدى سورية، فنغ بياو، التأكيد على موقف بلاده الرافض للعقوبات الأحادية الجانب وغير المشروعة على سورية، مما فاقم معاناة الشعب السوري. وقال إنّ الصين وكخطوة ضمن مبادرة «مجتمع المستقبل المشترك للبشرية» التي طرحها الرئيس الصيني شي جين بنيغ، سوف تقدم لسورية 750 طناً من الأرز كدفعة أولى للمساعدة الغذائية، إلى جانب بعض مستلزمات مكافحة الوباء (20 جهاز تنفس و150 ألف جرعة من لقاح كورونا).

وجاء كلام السفير الصيني ضمن تصريح أدلى به لجريدة «الوطن» المحلية.

معلومات إضافية

المصدر:
الوطن + قاسيون

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك