الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

إضراب عمال وكالة التنمية السياحية في الجزائر

دعت نقابة التنمية السياحية إلى شنّ الإضراب ابتداء من يوم الأربعاء من الشهر الجاري، وأبلغت الإدارة بذلك، بعد رفض الإدارة لمطالب العمال، ولم تعطِ للعمال جواباً مقنعاً لتأخير حصول العمال على رواتبهم منذ حوالي عشرة أشهر، وأكدت الأمانة العامة لنقابة الوكالة المذكورة: أن المهلة التي منحها العمال للمديرية والوزارة الوصية قد انتهت، وأنه رغم كل المراسلات والاجتماعات التي عقدت مع مختلف الهيئات الوصية وكذلك التطمينات التي أبدتها الوزارة الوصية لم تتحقق في الواقع أي شيء. موضحة: أن العمال لا يزالون يعيشون على صفيح ساخن، جراء الوضعية المالية الصعبة، وأنه لم يبق أمامهم من حل سوى اللجوء إلى الإضراب المفتوح.

عمال وكالة الإنترنت الكندية يهددون بالإضراب

صوّت تحالف الخدمة العامة في كندا- الذي يمثل 2400 عامل يعملون في مجال التشفير والرياضيات التطبيقية والتحليل اللغوي المتقدم والأمن السيبراني في مؤسسة أمن الاتصالات، الأسبوع الماضي- على الإضراب بعد خلاف حول جدول للأجور، هذا وقد حذرت النقابات من أن إجراء تغييرات على جدول الأجور قد يؤدي إلى ضعف الكوادر التي يمكن أن تخلق خطراً على الأمن القومي. قال نائب الرئيس التنفيذي الإقليمي لمنطقة العاصمة الوطنية في شركة CSE إن الشركة ترفض تطبيق زيادة في الأجور. ويعمل في هذه الشركة حوالي 2900 عامل، وهي تعاني نقص عمالة منذ أكثر من عامين بسبب ضعف الأجور، ويؤدي العاملون عملاً حيوياً لحماية كندا من الهجمات الإلكترونية الأجنبية، ومحاولات القرصنة الأجنبية.

عمال الصيانة في مصنع غاز داروين في أمريكا

يهدد عمال الإصلاح والصيانة في مصنع غاز تصدير داروين بالدخول في إضراب مستمر، بسبب رواتبهم التي أصبحت دون مستوى المعيشة. وتقول النقابات: إن المفاوضات بشأن الأجور وشروط عمال الإصلاح والصيانة قد توقفت، وقال رئيس نقابة الكهرباء: إن الأجور والظروف الخاصة بالقوى العاملة في مجال الصيانة كانت دون مستوى الصناعة لمثل هذه المرافق، وأقل بكثير من الاتفاقيات في الولايات الأخرى. وقال العمال المضربون: إن هذه منشأة كبيرة وخطرة، وليست مصنع بسكويت، هذا ولم يبق سوى بضع مئات من العمال يعملون في مصنع الغاز الذي يبلغ عدد عماله 8000 عامل. وقال رئيس النقابة: إن المفاوضات مع الشركة اصطدمت بالحائط بعد استمرارها لأكثر من عشرة شهور.

عمال تويوتا في الهند يحتجون للمطالبة بزيادة الأجور

نظم الآلاف من عمال الأنغانوادي والعاملين في شركات النقل البري مظاهرات واحتجاجات في بنغالورو يوم الثلاثاء من الشهر الجاري للمطالبة بزيادة الأجور، كما طالبوا بتشميلهم بالتأمين الصحي وأنظمة المعاشات التقاعدية. وطالب اتحاد عمال كارناتاكا المتحدة أنغانوادي بمنح العاملين أجراً متساوياً للعمال الذين يقومون بنفس العمل، وقال أحد أعضاء النقابة: إنه ارتفع سعر أسطوانة الغاز كما ارتفعت تكلفة المعيشة بشكل كبير مع بقاء الرواتب والأجور كما هي، وفي الوقت نفسه، قالت نقابة عمال النقل البري في ولاية كارناتاكا: إنها حصلت على التزام موثق من حكومة الولاية بالموافقة على تحقيق تسعة مطالب في أواخر العام الماضي، لكنه لم يتم تلبية أي من مطالبهم حتى الآن!؟

معلومات إضافية

العدد رقم:
1008
No Internet Connection