الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

إضراب عمال وسائقي شرق الدلتا بالسويس

وقفت اليوم الاثنين حركة النقل التابعة لشركة شرق الدلتا لنقل الركاب في السويس، وذلك بجميع الخطوط بين السويس والمحافظات المجاورة وبني سويف والغربية، إثر إضراب العمال عن العمل. ويطالب العمال بصرف الحوافز الشهرية التي حصلوا عليها منذ عام 2012 والتي تمثل نسبة من الأرباح في السنة المالية، موزعة على شهور السنة، كما يطالب العمال بزيادة الراتب الأساس ليكون الحد الأدنى للأجور متناسباً مع الوضع المعيشي، والترفيعات الدورية وتعديل منظومة العلاج والطبابة، وإلغاء الحد الأقصى للأجور، وخلال المفاوضات بين رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ورئيس الشركة القابضة للنقل البري والبحري، وعد رئيس الشركة القابضة بحل الأمر.

عمال صناعة المنظفات بالأخضرية في إضراب مفتوح

دخل عمال صناعة المنظفات بالأخضرية (الجزائر) التابعون لمجمع شيميكا في إضراب مفتوح عن العمل تنديداً بالطرد التعسفي بحق أمين نقابتهم، مطالبين بضرورة إعادته حالاً، هذا وقد قرر العمال الدخول في إضراب مفتوح عن العمل بعد تعثر المفاوضات بين أمين نقابتهم وإدارة المعمل، تحت رعاية مديرية العمل، متهمين الإدارة بالمراوغة والتعنّت، ومن الجدير ذكره أنه تم طرد رئيس النقابة من عمله خلال محاولته الدفاع عن حقوق العمال، وهو ما دفع العمال إلى الإضراب عن العمل إلى حين إعادة أمين نقابتهم إلى عمله، مهددين بالتصعيد في حالة تجاهل مطلبهم. وأكد رئيس اتحاد عمال البويرة في الجزائر، بأن ما حدث لأمين النقابة يعد سابقة خطيرة، وأن طرده من عمله غير قانوني.

عمال نظافة يلوّحون بالإضراب في مدينة المحمدية

أعرب عمال النظافة- التابعون لشركة SOS في مدينة فضالة المغربية- عن دخولهم في إضراب مفتوح قبل أسبوع عطلة العيد، في حال رفض الشركة الاستجابة لمطالبهم المقدمة منذ عدة أشهر، هذا وقد لوّح عمال النظافة بالدخول في إضراب عن العمل أيضاً، في حالة استمرار الشركة في رفض الاستجابة لمطلبهم المتمثل في التغطية الصحية الكاملة وتخصيص ميزانية الأعمال الاجتماعية. ويؤكد عمال النظافة بالمحمدية أن عدم حل هذا الملف والاستجابة لملفهم المطلبي سيجعلهم يتخذون خطوات تصعيديه للدفاع عن مصالحهم. ويطالب عمال النظافة في الشركة بإجراء حوار جدي، ومعالجة مسألة الأجور وفق مشروع الاتفاقية الجماعية، لضمان السلم والاستقرار الاجتماعي، وحتى لا تعرف المدينة المشاكل التي كانت تعرفها في هذا القطاع سابقاً.

رواتب البحارة... عنوان معركة بين أرباب العمل والنقابيين

رواتب البحارة موضوع سجال كبير بين أرباب العمل والنقابات البحرية في المفاوضات التي تجريها النقابات حول مراجعة الاتفاقية الجماعية للصيد، التي بدأت في أوائل تموز على مستوى العاصمة الاقتصادية لموريتانيا، على وقع المظاهرات اليومية للبحارة. حيث تقدم النقابيون بمقترحات مكتوبة في المفاوضات الجارية تقضي بأن يكون الحد الأدنى لراتب البحار هو 210 آلاف أوقية من أجل ضمان حياة كريمة لعمال البحارة، ويقول مندوب اتحاد العمال الموريتانيين المشاركين في المفاوضات: إن البحار عانى كثيراً، وإن راتبه لا يمكن أن يبقى على هذا النحو، غير أن أرباب العمل يقترحون أن يكون راتب البحار 74000 أوقية، وهو ما وصفته النقابات بأنه لا يرقى إلى طموحاتهم، وبالتزامن مع المفاوضات قامت النقابة بإيداع إخطار بتنظيم إضراب شامل.

معلومات إضافية

العدد رقم:
976
آخر تعديل على الإثنين, 27 تموز/يوليو 2020 15:31

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية