كانوا وكنا

كانوا وكنا

في نيسان 1946، غادر آخر جندي أجنبي استعماري أرض سورية، وأصبح السابع عشر من نيسان عيداً للجلاء العظيم الذي يحتفل به السوريون كل عام. في الصورة: جانب من احتفالات يوم الجلاء عام 1946 في دمشق، وقد احتشد الناس على أسطح الأبنية الأثرية لمشاهدة الاحتفالات الجماهيرية.

معلومات إضافية

العدد رقم:
1013
آخر تعديل على الإثنين, 12 نيسان/أبريل 2021 14:10
No Internet Connection