حفيد ستالين يدعو إلى إحياء الاتحاد السوفياتي

بعد فشل قيادة الحزب الشيوعي الجيورجي المنضوية تحت جناح زيوغانوف، صرح يفغيني جو غاشفيلي ـ (حفيد ستالين ــ عقيد احتياط في الجيش)، رئيس الحزب الشيوعي الجيورجي الجديد، لجريدة «فجر الشرق» الجيورجية بما يلي:

بعد تحليلنا للوضع الناشئ أُجبرنا نحن الشيوعيين على إنشاء حزب جديد لا يلعب بالسياسة، وإنما يدفع على بساط البحث القضية الأساسية هي توحيد جميع الشيوعيين والوطنيين في جبهة واحدة تستطيع أن تتحول إلى قوة فعلية في المجتمع. طبعاً سنبذل كل جهودنا من اجل إقناع القادة بالوحدة، وسنعمل من أجل تجاوز الحواجز، ونأمل أن تتراجع الطموحات الشخصية إلى الخلف من أجل الهدف الأعظم ولكن إذا أصر القادة الجالسون على قممهم أن يبقوا صماً تجاه مطلبنا، فسنقترح على الشيوعيين أن يلقوا بهم إلى المزبلة.

كفانا كلاماً طناناً وفارغاً لا يستفيد منه إلاّ القوى التي تخرب وطننا.

كما أدلى بتصريح في العاصمة الجورجية دعا فيه إلى إحياء الاتحاد السوفيتي عبر التمثيل الشيوعي في المجالس النيابية. واتهم زوغانوف بالعداء للحزب الشيوعي، وأشار في تصريحه إلى أنه تم في جورجيا تسجيل الحزب الشيوعي الجيورجي الجديد الذي هو رئيسه. وإنه قد أصبح عضواً في الحزب الشيوعي السوفييتي (اتحاد الأحزاب الشيوعية) الذي يترأسه أوليغ شينين.

وأعلن أن المهمة العاجلة للحزب الشيوعي هي المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة والفوز فيها.

وقال: إن المخرج الوحيد من الأزمة الحالية في جورجيا هو مجيء الشيوعيين الحقيقيين إلى السلطة عبر أساليب الإقناع. وقال: إن جورجيا هي البلد الوحيد من جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق ليس للشيوعيين فيه ممثلون في البرلمان.

وأضاف: إنه واثق من أن حزبه سوف يمثل مع حلول الانتخابات البرلمانية المقبلة في جيورجيا، ولكنه لن يترشح في الانتخابات باعتباره مواطناً روسياً.

 

ويرى جوغاشفيلي أن الشيوعيين الحقيقيين الذين سيحيون الاتحاد السوفيتي على أساس متجدد يجب أن يأتوا إلى السلطة سواء في روسيا أم في جيورجيا.

معلومات إضافية

العدد رقم:
153
No Internet Connection