سادة العالم الجدد

برغم أن العولمة تكاد تكون قد ابتذلت لكثرة ما كتب عنها من إنتاج فكري يراوح بين الصحافة الساذجة والمعالجة الوافية المعمقة، فإن كتاب «سادة العالم الجدد» الذي يبحث في تاريخ العولمة والدور الذي تلعبه أميركا فيها، ودور صندوق النقد والبنك الدوليين ومنظمة التجارة العالمية في مركزية العولمة على أساس من تحقيق مصالح القوى المهيمنة على العالم وأسواقه،.. قد يعطي فكرة جديدة عن أبعادها وخاصة في مجال ترشيدها...

النهابون

تعمل "لجنة العمل الوطنية" ــوهي منظمة غير حكوميةــ على مراقبة الممارسات المتعلقة بالأجور والإستراتيجيات التجارية للشركات العالمية الكبرى، وورد في أحد تقاريرها عن شركة "والت ديزني" أنها تنتج بيجامات وألبسة أطفال في جزيرة هاييتي، ويتقاضى مدير الشركة «ميشال آيزنز» عشرة آلاف ضعف العامل الواحد في الشركة الذي يتقاضى أقل من دولار واحد يوميا. وفي أحد أفلام الشركة المخصص للألعاب البهلوانية للكلاب، كانت الكلاب تعيش في ظروف بالغة الترف مقابل بؤس مبالغ فيه للعمال الذين كانوا يقومون بخدمة هذه الكلاب وتدفئتها وتغذيتها والترفيه عنها.

وهذا مثال واحد من مئات الأمثلة التي يوردها المؤلف لحالة العولمة القائمة اليوم، والتي تكرس فروقا هائلة خرافية بين فئتين: إحداهما تعاني من ثراء فاحش والأخرى تعاني من فقر مدقع.

تقوم السوق العالمية اليوم برأي المؤلف على داروينية اجتماعية لا تلقي بالا للفقراء والمحتاجين والمجتمعات، فالعملية هي تنافس في غابة لا ترحم ولا مكان فيها للتعامل الأخلاقي.

ــاسم الكتاب: سادة العالم الجدد

ــالمؤلف: جان زيغلر

ــترجمة: محمد زكريا إسماعيل

ــالطبعة: الأولى 2003

ــعدد الصفحات: 304

 

ــالناشر: مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت.

معلومات إضافية

العدد رقم:
228
No Internet Connection