الاتحاد الأوروبي يلغي طلب جرعات إضافية من لقاح «أسترازينيكا»

الاتحاد الأوروبي يلغي طلب جرعات إضافية من لقاح «أسترازينيكا»

قال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إنه لم يتم اتخاذ أي قرار بشأن ما إذا كانت الهيئة ستتابع الإجراءات القانونية ضد شركة «أسترازينيكا» الإنكليزية السويدية، لكن التقارير أكدت بأنها لن تشتري المزيد من اللقاح المضاد لكوفيد-19 الذي أنتجته هذه الشركة.

وفي حديثه في مؤتمر صحفي أمس الخميس، قال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إن الاتحاد الأوروبي قرّر عدم اتخاذ خيار لشراء 100 مليون جرعة أخرى كان يعتزم سابقاً شرائها من لقاح أسترازينيكا AstraZeneca. حيث كان عقد اللجنة مع هذه الشركة الأنجلو-سويدية طلب 300 مليون جرعة (مع خيار شراء 100 مليون إضافية).

وقال المتحدث إن هذا الخيار الإضافي انتهى بالفعل، مضيفًا أنه لا توجد نية لشراء المزيد من الجرعات من هذه الشركة.

وقال المتحدث أيضًا إنه لم يكن هناك قرار بشأن ما إذا كانت بروكسل ستبدأ إجراءات قانونية ضد شركة أسترازينيكا التي زعمَتْ سابقًا أنها «لن تحقق ربحًا من بيع لقاح Covid-19 أثناء الوباء».

وقالت بروكسل إنّ أي قرار بشأن الإجراءات القانونية سيتم اتخاذه بالاتفاق مع 27 دولة في التكتل وتتخوف من فشل أسترازينيكا في تسليم الجرعات المتعاقَد عليها في الوقت المحدد.

واتخذ الاتحاد الأوروبي موقفًا صارمًا مع AstraZeneca حيث شبّه أحدُ المشرعين في الاتحاد الأوروبي الشركة بـ "بائع سيارات مستعملة غير موثوق به". كما أثار منظم الكتلة مخاوف بشأن حالات نادرة جدًا من جلطات الدم بعد إعطاء اللقاح. أدت هذه المخاوف إلى الاستخدام المحدود لجرعات اللقاحات الذي تنتجه الشركة وحتى تم حظرها بشكل تام في الدنمارك.

هذا ويتم استخدام لقاح أسترازينيكا على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك في المملكة المتحدة، حيث تم تلقيح حوالي نصف السكان.

 

معلومات إضافية

المصدر:
RT English
آخر تعديل على الجمعة, 23 نيسان/أبريل 2021 14:25
No Internet Connection