صعود أسعار النفط بعد بيانات التجارة الصينية وتوترات بالخليج

صعود أسعار النفط بعد بيانات التجارة الصينية وتوترات بالخليج

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، في ظل بيانات صينية وتوتر في منطقة الخليج بعد أن قالت جماعة «أنصار الله» الحوثية إنها أطلقت قذائف على مواقع نفطية سعودية.

وبحلول الساعة 03:56 بتوقيت غرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام «برنت» بنسبة 0.5 بالمئة، إلى 63.59 دولار للبرميل، في حين زادت العقود الآجلة للخام الأمريكي بنسبة 0.5 بالمئة أيضاً إلى 59.98 دولار للبرميل.

وزادت صادرات الصين بأسرع وتيرة في آذار الماضي مع تنامي الطلب العالمي في ظل «التقدم» على صعيد التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس الجائحة الحالية، رغم أنّه «تقدّم» غير متوازن ويتركّز بشكل كبير في الدول الغنية، بينما تعاني الدول الفقيرة. أما نمو الواردات فقد قفز إلى قمة أربع سنوات.

كما قفزت واردات الصين من النفط الخام 21% في آذار الماضي من أساس مقارنة متدنٍّ للفترة نفسها قبل عام، إذ كثفت شركات التكرير النشاط وسط قوة في الطلب على الوقود مع انحسار في الجائحة.

وقال ستيفن إنز كبير محللي الأسواق العالمية لدى «أكسي» إن «البيانات تشير إلى تعافٍ محلّي قد يكون أمراً إيجابياً بالنسبة للطلب على البنزين (و) ارتفعت أسعار النفط نفسها بعد الإصدار».

كذلك لقيت الأسعار «دعماً» بعدما قالت جماعة الحوثي اليمنية أمس إنها أطلقت 17 طائرة مسيرة وصاروخين باليستيين صوب أهداف سعودية، من بينها منشآت لشركة «أرامكو» في الجبيل وجدّة، غير أنه لم يصدر أي تأكيد من السعودية حتى وقت إعداد الخبر.

معلومات إضافية

المصدر:
رويترز
آخر تعديل على الثلاثاء, 13 نيسان/أبريل 2021 14:23
No Internet Connection