مظاهرات في برلين ضد مشروع اتفاقية التجارة الحرة الأميركية- الأوروبية

مظاهرات في برلين ضد مشروع اتفاقية التجارة الحرة الأميركية- الأوروبية

مثلت معارضة اتفاقية التجارة الحرة الجاري إعدادها حالياً بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية، الدافع الرئيس وراء تظاهر أكثر من ثلاثين ألف شخص يوم السبت 18/1/2014 بالعاصمة الألمانية برلين.

وطالب المتظاهرون حكومة المستشارة أنجيلا ميركل بانتهاج سياسة زراعية جديدة تدعم صغار الفلاحين والمشروعات الزراعية الأسرية الملائمة للبيئة والصحة، بدلاً من سياستها الحالية القائمة على تصنيع الزراعة والتوسع في زيادة الإنتاجين الزراعي والحيواني اعتماداً على الجينات الوراثية والهرمونات والأسمدة الضارة.

وحملت المظاهرة- التي تجرى سنوياً منذ عام 2011 بالتزامن مع الأسبوع الأخضر الذي يعد أكبر معرض للمنتجات الزراعية والحيوانية العضوية في العالم- عنوان «فاض بنا الكيل من تصنيع الزراعة»، ودعت إليها مائة من الاتحادات والجمعيات الزراعية والحقوقية والكنسية ومنظمة أتاك لمناهضة العولمة.

وجاب المتظاهرون يتقدمهم سبعون جراراً زراعياً شوارع العاصمة برلين حيث مقر البرلمان الألماني والوزارات وأنهوا مظاهرتهم أمام دائرة المستشارية الألمانية. 

آخر تعديل على الأحد, 19 كانون2/يناير 2014 20:30

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك