الشيوعي اللبناني: «نحو لبنان دائرة واحدة نسبية»!

الشيوعي اللبناني: «نحو لبنان دائرة واحدة نسبية»!

بدعوة من منظمة بيروت في الحزب الشيوعي اللبناني، نفذ عدد من الشيوعيين وأصدقائهم اعتصاماً أمام السراي الحكومية في ساحة رياض الصلح، رفضاً  للقانون الانتخابي القائم، وطلباً للإسراع بإقامة جلسة تشريعية خاصة بإقرار قانون نسبي، خارج القيد الطائفي يعتمد لبنان دائرة انتخابية واحدة.

وللمناسبة ألقى عضو اللجنة المركزية بالحزب أيمن ضاهر، كلمة باسم منطقية بيروت في الحزب الشيوعي اللبناني، ومما جاء فيها:

«اعتصامنا اليوم هو ضمن التحضير لأوسع سلسلة من التحركات والاتصالات، ورفضاً لقانون الانتخابات القائم (أي قانون الستين). قانون تقسيمنا رعايا طوائف واستتباعنا لزعماء الطوائف، قانون إقصاء الصوت الحر». كما دعا إلى «الإسراع بعقد جلسة تشريعية هدفها إقرار قانون انتخابات يعتمد النسبية، وهنا نتحدث عن النسبية الواضحة، لا الهجينة أو المركبة. نتحدث عن لبنان دائرة واحدة على أساس النسبية وخارج القيد الطائفي».

كما أكّد الرفيق ضاهر أن اعتصام اليوم «ما هو إلا خطوة على طريق التحضير لأوسع التحركات والصلات وصولاً إلى اليوم الوطني لإقرار قانون النسبية منتصف تموز المقبل.. فلنتحضر جميعاً، لنكمل ما بدأناه بمعركة الانتخابات البلدية برفع الصوت عالياً، بوجه هذه السلطة الجائرة، الفاسدة».

وختم كلمته بالقول: «فليعلو صوت الاعتراض والاحتجاج ضد مصادرة قرار الشعب، عبر هذا المجلس الممدد لنفسه والمنتخب أصلاً بقانون من العصر الحجري. إلى الشارع من أجل بناء وطن لأبنائه وليس وطناً على قياس زعماء الطوائف وورثتهم».

 المصدر: الموقع الرسمي للحزب الشيوعي اللبناني

No Internet Connection