الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

فرنسا - تصعيد نقابي
صعد اتحاد نقابات العمال الفرنسي من تحركاته الاحتجاجية ضد إصلاحات الرئيس إيمانويل ماكرون، الساعية إلى تقليص أعداد موظفي القطاع العام، وغلق باب الانتدابات، بالدخول في إضراب عام طويل الأمد يوم 3 نيسان، بوتيرة يومين كل خمسة أيام حتى نهاية أيار القادم.
تحتج نقابات الشركة الوطنية للسكك الحديدية «أس أن سي أف»، على إلغاء الوضع الخاص لعمال القطاع، وطريقة فتح القطاع على المنافسة وتحويل الشركة إلى شركة مساهمة، مما يمهد بنظرهم لعملية خصخصة، رغم نفي الحكومة.
أكدت النقابات في إشعار الإضراب: أن مشروع الإصلاح يهدف إلى القضاء على خدمة السكك الحديدية العامة، ولن يساعد في موضوع الدَّين ولا مسألة الثغرات في عمل الشركة.

 

موريتانيا - عمال العبارات
دخل عمال شركة العبارات الموريتانية_ التي تؤمن النقل بين ضفتي نهر السينغال يوم 30 أذار_ إضراباً عن العمل، توقف على أثره نشاط نقل الأشخاص والبضائع عبر النهر بين موريتانيا والسينغال، خاصة على مستوى مدينتي روصو وكيهيدي.
وطالب العمال المضربون بتحسين أوضاعهم، وإلغاء بعض الإجراءات التي سبق لإدارة المؤسسة أن اتخذتها، بشأن قطع علاوات وامتيازات مالية كانوا يحصلون عليها منذ عقود، معتبرين تلك الإجراءات تعسفية وغير مقبولة، في ظل الغلاء المتزايد للمعيشة.
قرر العمال تعليق إضرابهم بعد ساعات من التوقف الكامل لنشاط العبارات، وذلك إثر تدخل والي الترارزة، الذي نجح في التوصل لاتفاق يتم بموجبه فتح مفاوضات بين النقابيين ووزارة التجهيز والنقل.

الولايات المتحدة - ارفعوا أجورنا
دخل عمال الوجبات السريعة في إضراب بأنحاء الولايات المتحدة لليلة 5 أذار للمطالبة بمضاعفة الحد الأدنى الاتحادي للأجر إلى 15 دولاراً في الساعة، ونظم العمال مسيرة خارج أماكن عملهم في شيكاغو ونيويورك وديترويت وأماكن أخرى، رافعين لوحات تشير إلى الأرباح الهزيلة للمواطنين الذين يعملون بأدنى دخل، وكُتب على إحدى اللوحات «8 ساعات تساوي 56 دولاراً».
ردد العمال خارج مطعم ماكدونالدز في ديترويت: «احملوا المخللات، احملوا البطاطس المقلية، ارفعوا أجورنا».
ويبلغ حالياً الحد الأدنى القانوني الاتحادي 7,25 دولاراً في الساعة، وهو رقم أشار إليه، زعيم تحالف «وظائف جيدة الآن» إلى أنه لا يساوي حتى 15 ألف دولار في السنة.

النرويج - النقابات تحذر
حذرت‭ ‬نقابات‭ ‬العمال‭ ‬النرويجية‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬35‭ ‬ألف‭ ‬عامل يقفون على أهبة الاستعداد للتوقف عن العمل، إذفشلت الوساطة الأخيرة في التوصل إلى اتفاق جماعي جديد، وقد بدأت النقابتان الرئيستان لاتحاد النقابات النرويدجية ومنظمة أرباب العمل يوم 4 نيسان مباحثاتها ‬للتوصل‭ ‬إلى‭ ‬صفقة‭ ‬جديدة‭ ‬بشأن‭ ‬الأجور‭ ‬والمعاشات‭ ‬لنحو‭ ‬250‭ ‬ألف‭ ‬عامل‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬في‭ ‬أكبر‭ ‬دولة‭ ‬منتجة‭ ‬للنفط‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬أوروبا.‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
بحسب الوساطة التي ألزم بها الطرفان نتيجة للمباحثات التي انتهت الشهر الماضي،‭ ‬بين‭ ‬اتحاد‭ ‬نقابات‭ ‬العمال‭ ‬والاتحاد‭ ‬الكونفدرالي‭ ‬للنقابات‭ ‬المهنية «‭‬YS» ومجموعة‭ ‬العمل، واتحاد‭ ‬الشركات‭ ‬النرويجية‭NHO» ‬».‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

No Internet Connection