باكستان تطرح على البرلمان طرد السفير الفرنسي

باكستان تطرح على البرلمان طرد السفير الفرنسي

قال وزير الداخلية الباكستاني، الشيخ راشد أحمد، إنّ الحكومة الباكستانية ستطرح للتصويت في البرلمان، اليوم الثلاثاء، قراراً بطرد السفير الفرنسي، ويأتي ذلك تلبيةً لطلب إحدى الجماعات الإسلامية المتشددة في البلاد منخرطة في مظاهرات عنيفة.

ويأتي تحرّك الحكومة الباكستانية بهذا الشأن بعد مظاهرات مناهضة لفرنسا شلّت عدة مدن باكستانية، موقِعة قتلى بين عناصر الشرطة، ودفعت السفارة الفرنسيّة إلى دعوة رعاياها إلى مغادرة البلاد مؤقتاً.

والطرد هو أحد المطالب الأربعة الرئيسية لجماعة حركة «لبّيك باكستان» المتشدّدة، التي أطلقت المظاهرات منذ 12 نيسان احتجاجاً على اعتقال زعيم حركتهم من قبل السلطات الباكستانية، وأنذرت الحركة الحكومة محدّدةً لها مهلة حتى اليوم 20 نيسان لتنفيذ هذا الطلب.

وكانت السلطات الباكستانية قد اعتقلت زعيم الحركة المتشدّدة في أعقاب مطالبة الحركة بطرد السفير الفرنسي بسبب رسوم كاريكاتورية تصوّر نبيّ الإسلام وتسبّب استفزازاً متوقَّعاً وافقت فرنسا على نشرها.

وبدأت السلطات الباكستانية أمس الإثنين محادثات مع ممثلي هذه المجموعة المتشددة.

وقال الوزير الشيخ راشد أحمد في بيان مسجّل بالفيديو: «بعد مفاوضات طويلة مع TLP (حركة لبيك باكستان) تم الاتفاق على طرح قرار في البرلمان اليوم بطرد السفير الفرنسي» من البلاد.

 

معلومات إضافية

المصدر:
وكالات
No Internet Connection