أنباء عن "انفجار" على سفينة شحن "إسرائيلية" في خليج عُمان

أنباء عن "انفجار" على سفينة شحن "إسرائيلية" في خليج عُمان

ضرب انفجار سفينة شحن مملوكة للكيان الصهيوني كانت تبحر في خليج عُمان يوم الجمعة.

وقالت عمليات التجارة البحرية في المملكة المتحدة، التي تديرها البحرية البريطانية، إنّ «الطاقم والسفينة بأمان»، وقد أجبرها الانفجار على التوجه إلى أقرب ميناء.

وفي تغطيتها للحادث أسهبت وكالة أسوشييتد برس الأمريكية، وعبر مراسلين لها من «تل أبيب» شاركوا بكتابة تقرير الخبر، في الربط بين الانفجار والتوتر الأمريكي-الإيراني، مستشهدةً بما قالت إنها معلومات حصلت عليها من شركة استخبارات بحرية تدعى «درياد جلوبال».

ووفق أسوشييتد برس الأمريكية فإنّ تلك الشركة الاستخباراتية قالت لها إنها استطاعت تحديد هوية السفينة التي وقع عليها الانفجار واسمها «إم في هيليوس راي» MV Helios Ray، ورغم أنها مملوكة لـ«إسرائيل» لكنها كانت ترفع علم جزر الباهاما. ونقلت الوكالة الأمريكية عن هذه الشركة الاستخباراتية أنّها تتهم «إيران» بالانفجار رغم أنها قالت إنّ ظروف وأسباب الانفجار لم تتوضح بعد.

وقالت الوكالة إنّ بيانات تتبع الأقمار الصناعية من موقع MarineTraffic.com أظهرت أن شعاع هيليوس كان على وشك دخول بحر العرب حوالي الساعة السادسة صباحاً بتوقيت جرينتش يوم الجمعة قبل أن يستدير فجأة ويبدأ في العودة نحو مضيق هرمز. وقيل بأنّ وجهتها كانت سنغافورة.

ووفقاً للوكالة حددت قاعدة بيانات السفن التابعة للأمم المتحدة مالكي السفينة على أنهم شركة مقرها «تل أبيب» في فلسطين المحتلة، وتسمى الشركة Ray Shipping Ltd. وقالت وكالة أسوشييتد برس إن الشركة الإسرائيلية لم تردّ على محاولات الوكالة التواصل معها للاستفسار عن الحادث.

وقالت الوكالة بأنّ مؤسس الشركة الإسرائيلية Ray Shipping Ltd التي تملك السفينة يدعى «أبراهام أنغار»، 74 عاماً، وأنه من أغنى الرجال في كيان الاحتلال، وجمع ثروته في الشحن والبناء.

وكان الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية ومقره البحرين «على علم ومراقبة» للوضع، وفقاً لما قالته ريبيكا ريباريتش لوكالة أسوشييتد برس.

معلومات إضافية

المصدر:
أسوشييتد برس الأمريكية
آخر تعديل على الجمعة, 26 شباط/فبراير 2021 17:47
No Internet Connection