لافروف يدين القرار الأمريكي بإدراج كوبا "راعيةً للإرهاب"

لافروف يدين القرار الأمريكي بإدراج كوبا "راعيةً للإرهاب"

أدان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، خلال محادثة هاتفية مع نظيره الكوبي، برونو رودريغيز باريلي، قرار الولايات المتحدة بإدراج كوبا في القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، مشيراً إلى ضرورة رفع الحصار الاقتصادي عن هافانا.

وجاء في بيان الخارجية الروسية، اليوم الخميس، أن الوزيرين بحثا عدداً من موضوعات تنمية الشراكة الاستراتيجية الثنائية، بما في ذلك، في المجال التجاري والاقتصادي، وأكدا على عزم بلديهما تعميق التعاون في المجالات ذات الأولوية.

وأضاف البيان: "تم التأكيد على الموقف التضامني بشأن ضرورة رفع الحصار التجاري والاقتصادي والمالي الذي تتعرض له كوبا من قبل الولايات المتحدة. كما أدان سيرغي لافروف بشدة قرار واشنطن بإدراج كوبا ضمن القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب".

وأدرجت وزارة الخارجية الأمريكية، في الثاني عشر من الشهر الجاري، كوبا في قائمتها للدول "الراعية للإرهاب" بسبب "دعمها المتكرر لأعمال الإرهاب الدولي وإيواء الإرهابيين"، على حد زعمها. ووصف وزير الخارجية الكوبي هذا القرار بالنفاق والسخرية واتهم الولايات المتحدة بالانتهازية السياسية.

المصدر: وكالات

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك