بوتين وترامب خلال الاجتماع المحتمل يمكن أن يناقشا الإرهاب وسورية وكوريا الشمالية

بوتين وترامب خلال الاجتماع المحتمل يمكن أن يناقشا الإرهاب وسورية وكوريا الشمالية

أعلن سفير روسيا لدى الولايات المتحدة أناتولي أنطونوف، على هامش مؤتمر جمعية العلماء الروسية- الأميركية، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الأميركي دونالد ترامب، خلال الاجتماع المحتمل في فيتنام على هامش قمة "آبيك"، يمكن أن يناقشا مكافحة الإرهاب الدولي وسوريا وكوريا الشمالية.

وقال أنطونوف للصحفيين: " أعتقد أن الاتصالات بين الزعيمين هي مفيدة دائما، فإذا جلس الزعيمان معا وتحدثا، فيمكن أن يكون لديهما جدول أعمال واسع جدا للنقاش".

ووفقا له، انه لا يلزم أن يكون المرء سياسيا أو دبلوماسيا لفهم أن المشكلة الرئيسية هي الحرب ضد الإرهاب الدولي.

وأضاف السفير الروسي: "كيف يمكن العمل لمنع مثل هذه الأحداث، التي شهدناها في مدينة نيويورك. ماذا يمكن أن نفعل من اجل أن يبدأ الناس في سورية في العيش بسلام. متى تبدأ العملية السياسية، وكيف يمكن تسريع العملية ".

وأشار أنطونوف، أيضا إلى مبادرة روسيا حول اجتماع مختلف الجماعات المعارضة السورية في سوتشي.

وأفاد السفير: "أعتقد أن هذه المسألة يمكن أن تناقش. ولكن بتواجدهما في آسيا، بطبيعة الحال، ما هي المشاكل الأخرى. أنها المشكلة الكورية الشمالية ".

No Internet Connection