الحكومة الليبية تهدد باستخدام القوة بما فيها الجيش ضد المحتجين في الموانئ

الحكومة الليبية تهدد باستخدام القوة بما فيها الجيش ضد المحتجين في الموانئ

هدد رئيس الوزراء الليبي علي زيدان الخميس 15 أغسطس/آب 2013 بأن ليبيا ستستخدم كل الوسائل اللازمة بما فيها الجيش لمنع المحتجين في الموانئ المصدرة للنفط، من بيع الخام بشكل مستقل عن الدولة.

وقال زيدان إن زعيم المحتجين إبراهيم حضران، وهو الرئيس الإقليمي لحرس المنشآت النفطية، يريد بيع النفط بشكل مستقل عن المؤسسة الوطنية للنفط.
وأضاف قوله أن قائد المحتجين يريد تصدير النفط لحساب مجموعته وأنهم لا يريدون تقديم تنازلات. وقال زيدان "إذا جاءت أي ناقلة إلى الميناء لتحميل النفط فسنستخدم كافة الوسائل لمنعها"، موضحا أن هذا قد يتضمن استخدام الجيش أو البحرية أو القوات الجوية.
وقال وزير النفط عبد الباري العروسي إن كل الموانئ الليبية مغلقة ما عدا الزاوية في الغرب. وأضاف قوله "ليبيا خسرت 1.6 مليار دولار في صورة مبيعات نفطية مفقودة منذ 25 من يوليو/تموز وحتى اليوم".
وكانت مصادر ليبية قد ذكرت منذ أسبوع أن إنتاج خام السدر الليبي توقف، كما توقف انتاج خامي آمنة وسرتيكا. وأوضحت المصادر أن الحقول توقفت عن الإنتاج لأنها بلغت الحد الأقصى لطاقتها التخزينية، بعد إضرابات في مرفأي السدر وراس لانوف الرئيسيين منعت البلاد من تصدير النفط للخارج.

No Internet Connection