طريقة جديدة لإعادة تأهيل الجسم بعد الجلطة الدماغية

طريقة جديدة لإعادة تأهيل الجسم بعد الجلطة الدماغية

اكتشاف طريقة جديدة، يمكن بواسطتها إعادة جسم الانسان إلى حالته التي كان عليها قبل اصابته بالجلطة الدماغية. أجرى علماء جامعة البحوث العلمية الطبية في ستانفورد اختبارات على الفئران المخبرية، واستنتجوا أن تأثير الضوء الصحيح في خلايا معينة من الدماغ يمكن أن تكون له نتائج ايجابية في شفاء المصاب.

وبينت نتائج الاختبارات التي أجروها على الفئران المخبرية، أنها (الفئران) أبدت نشاطاً بدنياً بعد الاختبار.

بعد عدة جلسات لتوجيه شعاع ضوئي نابض ازداد نشاط هذه الفئران. واعتماداً على هذا استنتج العلماء انه من الضروري توجيه شعاع الضوء النابض إلى مناطق الدماغ المسؤولة عن الحركة.

تكمن فائدة هذا الاكتشاف في مساعدة الأطباء لتوضيح عمليات استعادة خلايا الدماغ بعد اصابة الشخص بالجلطة الدماغية.

No Internet Connection