كتب حول جرائم الرأسمالية

كتب حول جرائم الرأسمالية

دور الشركات الكبيرة والسياسيين في الحرائق الكبرى لغابات أمريكا وأستراليا والبرازيل، شركات الأدوية كواجهة لامبراطورية المخدرات الإجرامية، أزمة الحشرات، التفاوت الطبقي وملكيات الأراضي، هي مواضيع عالجتها الكتب التالية:

الحريق العالمي

تناقش البروفيسورة إيف داريان سميث في كتابها الجديد «الحريق العالمي، تصاعد معاداة الديمقراطية وأزمة المناخ 2022» عن دور الشركات الكبيرة والقادة السياسيين في تحطيم البيئة وصعود الحركات اليمينية المتطرفة سعياً منهم وراء الأرباح والسلطة. وتفحص إيف داريان سميث حرائق الغابات الخارجة عن السيطرة التي اندلعت في البرازيل وكاليفورنيا وأستراليا، وتوضح أنها مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالرأسمالية والاستعمار والتصنيع والاستخراج الجنوني للموارد.

الإمبراطوريات الصغيرة

ويتحدث أوليفر ميلمان في كتابه الجديد «أزمة الحشرات، سقوط الإمبراطوريات الصغيرة التي تدير العالم 2022» كيف أن كل ثلاثة من أصل أربعة أنواع حيوانية معروفة هي الحشرات. ويغوص في سيل الأدلة الحديثة التي تشير إلى أن هذه المجموعة من المخلوقات تعاني من أكبر أزمة وجودية في تاريخها الطويل البالغ 400 مليون عام. وتؤدي هذه الخسائر إلى مزيد من التمزق في نسيج الحياة على كوكبنا المتدهور، فحتى الحشرات التي قد نخشاها بما في ذلك الصرصور المكروه، أو الدبور اللاذع، تلعب أدواراً حاسمة في البيئة، ويؤدي تناقص أعدادها إلى تدهور الحياة على الكوكب بشكل عميق.

إمبراطورية الألم

وفي كتاب باتريك رادن كيفي «إمبراطورية الألم، التاريخ السري لأسرة ساكلر» صورة عن عمل مؤسسة رأسمالية فاسدة هدفها الأرباح بأي ثمن هي شركة Purdue Pharma، حيث جمعت عائلة ساكلر التي تملك الشركة ثروات هائلة من خلال الترويج على إدمان المخدرات مثل الفاليوم والأوكسيكونتين القاتل. ويوضح مؤلف الكتاب أن الجشع والغطرسة والأرباح الإجرامية وأدوات القتل هي السائدة في إمبراطورية المخدرات والإجرام الرأسمالية.

عبور الخطوط

في كتابه «كتاب السفر، عبور الخطوط التي تفرقنا» يصور نيك هايز كيف يتم حظر آلاف الأميال المربعة من الأنهار والغابات والبحيرات والمروج، أي حوالي 92٪ من أراضي الدولة، من الوصول العام. وتحيط بها الأسوار والجدران وهي «محمية» بموجب قانون التعدي. لقد تعمد نيك هايز من شبكة العدالة الأرضية التعدي على جزء كبير من تلك الأرض. ويصف تجاربه في كتابه، ليحكي قصة استمرت على مدى قرون من الانغلاق والاستغلال والسلب. ليصل إلى نتيجة ويجادل بأن أصل عدم المساواة الاجتماعية هو التوزيع غير المتكافئ للأراضي. ويسمي الخطوط التي تفرق بين ملكيات الأراضي: الخطوط التي تفرقنا.

معلومات إضافية

العدد رقم:
1071
آخر تعديل على الإثنين, 23 أيار 2022 13:30
No Internet Connection