_

الاحتمالات المفتوحة.. والمفاضلة ستنحاز لمن: سورية ومستهلكيها.. أم 10 أعضاء؟!

ينص عقد الـ B.O.T على استعادة الدولة متمثلة بالمؤسسة العامة للاتصالات التي تم التعاقد معها، لجملة التجهيزات والمعدات التي تشغلها الشركتان المشغلتان حالياً والتي تقدر قيمتها بـ 75-100 مليار ل.س، والتي توسعت لتغطي 55% من السوق،

بندورة العام القادم.. «نار» المنتج والمستهلك

بناء على تقديرات كلف مستلزمات الإنتاج التي تم شراؤها من منتجي البندورة المحمية «البيوت البلاستيكية»، فإن كلف مستلزمات الإنتاج في هذه الزراعة المحمية هذا العام تنذر بارتفاع كبير في أسعار البندورة في العام القادم الذي لن ينخفض عن سعر التكلفة…

منع تصدير الخضار معادلة طرفاها (المصدّر والمستهلك).. والفوز للأغلبية

انخفضت أسعار بعض أصناف الخضار والفواكه خلال الفترة القريبة الماضية عن المستويات التي بلغتها في بداية الموسم الصيفي، وقد يكون لقرار وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية بمنع تصدير الخضار الطازجة والمجمدة، فضل في الانخفاض الحاصل، إلا أنه لم ينل تأييد مصدري…

منع تصدير الخضار معادلة طرفاها (المصدّر والمستهلك).. والفوز للأغلبية

انخفضت أسعار بعض أصناف الخضار والفواكه خلال الفترة القريبة الماضية عن المستويات التي بلغتها في بداية الموسم الصيفي، وقد يكون لقرار وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية بمنع تصدير الخضار الطازجة والمجمدة، فضل في الانخفاض الحاصل، إلا أنه لم ينل تأييد مصدري…

سياسة «الكيل بمكيالين» تستمر.. اقتصادياً

أن تعاني بعض الشعوب والدول من سياسة الكيل بمكيالين، هو ما ألفناه في قواميس السياسة الدولية، إلا أن انتهاج السياسة ذاتها في المجال الاقتصادي الداخلي لبعض الحكومات فهو قليل التداول على المستوى الإعلامي بالدرجة الأولى، ..

زائد ناقص

كل شي محسوب عـ«البنس»أكد وزير النفط والثروة المعدنية المهندس سليمان العباس أن مخازين شركة المحروقات من المشتقات النفطية «جيدة وتكفي لفصل الشتاء وما بعده» وأن الوزارة تعمل باستمرار على تأمين جميع الاحتياجات من المشتقات النفطية..

سعر الصرف.. تساؤلات على الهامش؟!

150 ألف يورو (39 مليون ل.س) يبيعها المصرف التجاري يومياً لتلبية الاحتياجات الشخصية غير التجارية، وهذا ما أعلنه مدير المصرف للقول إن التجاري يتدخل في السوق،

السوق السوداء تتراجع

تتغير العديد من معطيات سوق الصرف اليوم، حيث استقر سعر صرف الدولار نسبياً منذ حوالي عشرين يوماً على حدود 200 ل.س في السوق السوداء، وتتداول الوسائل الإعلامية اليوم عمليات ضبط وإيقاف يومية تقريباً لمكاتب صرافة أساسية..

الأزمة تفرض الأمر الواقع

المطالبة بالتسعير الإداري لم تأت في ظروف الأزمة فقط، فالارتفاع الكبير في مستوى الأسعار والفجوة الكبيرة بين الأجور وارتفاعات الأسعار كانت تتسع باستمرار،