اتصال بين وزيري الدفاع الروسي والتركي ناقش الوضع في الشمال السوري

اتصال بين وزيري الدفاع الروسي والتركي ناقش الوضع في الشمال السوري

كشفت وزارة الدفاع الروسية في بيان مقتضب عن اتصال جرى بين وزير الدفاع الروسي ونظيره التركي اليو بمبادرة من الجانب التركي تناول الوضع في شمال سورية.

وبحسب بيان الدفاع الروسية، المنشور على قناتها الرسمية على تلغرام: «في 24 نوفمبر 2022، بمبادرة من الجانب التركي، أجريت محادثات هاتفية بين وزير الدفاع في الاتحاد الروسي، الجنرال سيرغي شويغو، ووزير الدفاع الوطني في جمهورية تركيا، خلوصي أكار».

وأضاف البيان: «في هذه المحادثات، تمت مناقشة الوضع الحالي في شمال سورية، بالإضافة إلى بعض القضايا المتعلقة باستمرار مبادرة البحر الأسود».

وكانت الخارجية الروسية قد أعلنت بأنها «على اتصال وثيق مع الجانب التركي في الشأن السوري، وتتفهم مخاوف تركيا من التهديدات لأمنها القومي»، وأعربت، على لسان المتحدثة الرسمية باسمها، ماريا زاخاروفا، عن اعتقادها بأن عملية برية (تركية) على الأراضي السورية «لن تؤدي سوى إلى زيادة التوتر في المنطقة وتصعيد وتيرة الأنشطة الإرهابية».

وفي وقت سابق كان المبعوث الرئاسي الروسي الخاص لسورية، ألكسندر لافرنتييف، قد لفت إلى الدور الأمريكي السلبي في تأزيم الوضع في سورية والعراق وإيران، والذي يأتي «بتوجيه من الولايات المتحدة» دون أيّ لبس، حيث قال في تصريح لوكالة «سبوتنيك»: «إن مسألة التقارب التركي السوري وجعل العلاقات طبيعية قد تم تحديدها من قبل رئيسنا فلاديمير بوتين كأولوية – فتسوية الصراع السوري نفسه تعتمد إلى حد كبير على هذا. القضية مهمة للغاية، وبالطبع نحن كذلك على استعداد لتقديم كل دعم ممكن والمساعدة بالوساطة لتنظيم مثل هذه المفاوضات على مختلف المستويات».

كذلك أعرب لافرنتييف عن أمله في استمرار تركيا بالامتناع عن القيام بعملية عسكرية برية في شمال سورية.

معلومات إضافية

المصدر:
تلغرام + وكالات

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك